زيمبابوي: إرجاء تنصيب منانغاغوا بعد دعوى قضائية

هاراري – رويترز |

أعلن وزير العدل في زيمبابوي زيامبي زيامبي إن تنصيب الرئيس إمرسون منانغاغوا الذي كان مقرراً بعد غد (الأحد)، أرجئ بعدما أقام زعيم المعارضة نيلسون شاميسا دعوى قضائية اعتراضاً على نتيجة الانتخابات.


وقال الوزير: «لم يعد من الممكن حدوثه (التنصيب). أرجئ في الوقت الحالي لحين الفصل في التحدي القضائي».

وقال شاميسا في تغريدة على «تويتر» إنه أقام الدعوى اليوم اعتراضاً على إعلان فوز منانغاغوا. وقال: «فريقنا القانوني قدم بنجاح أوراق دعوانا. لدينا قضية وسند جيد».

ويقضي دستور زيمبابوي بأن أي مرشح خاسر يمكنه الطعن على نتائج الانتخابات قضائياً في غضون سبعة أيام من إعلان فوز مرشح آخر. ويتعين على المحكمة الدستورية أن تصدر حكمها في القضية في غضون 14 يوماً.

وكانت مفوضية الانتخابات أعلنت فوز منانغاغوا بأصوات 2.46 مليون ناخب مقابل 2.15 مليون صوت لشاميسا (44 عاماً). وقالت المعارضة إن الانتخابات زورت.