تحسن إيرادات السياحة والصادرات التونسية

سياح في مدينة سوسة جنوب تونس (رويترز)
تونس – رويترز |

ارتفعت إيرادات السياحة في تونس في الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي، بالتزامن مع ارتفاع ملحوظ في الصادرات وقيمتها خلال الفترة ذاتها.


وقالت وزيرة السياحة التونسية سلمى اللومي، إن إيرادات قطاع السياحة قفزت بنسبة 42 في المئة في الأشهر السبعة الأولى من العام، مقارنة بالفترة ذاتها من 2017 لتصل إلى 1.75 بليون دينار (554 مليون دولار).

ومتحدثة في مؤتمر بالعاصمة التونسية، قالت اللومي، إن «عائدات النشاط السياحي بلغت 1750 مليون دينار في الفترة من أول كانون الثاني (يناير) حتى 31 تموز (يوليو) 2018 لتسجل تطوراً بنسبة 42 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي».

وأضافت أن «عدد زوار تونس في الفترة من كانون الثاني إلى غاية 31 تموز 2018، بلغ حوالى 4 ملايين و400 ألف سائح بزيادة 23 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2017».

وتوقعت الوزيرة أن عدد السياح الزائرين لتونس في 2018 سيتجاوز 8 ملايين سائح، في مقابل أكثر من 7 ملايين سائح في 2017 وأقل من 6 ملايين سائح في 2016.

وفي سياق مرتبط، أظهرت بيانات رسمية «تواصل تحسن الصادرات بنسق ملحوظ خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي، إذ سجلت ارتفاعاً بنسبة 23.3 في المئة، في مقابل 15.9 في المئة خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

وجاء في بيانات للمعهد الوطني للإحصاء (حكومي) أنّ «قيمة الصادرات بلغت 23.58 بليون دينار (8.6 بليون دولار) في مقابل 19.12 بليون دينار (7.01 بليون دولار) خلال الفترة ذاتها من 2017».

كما ارتفعت الواردات بنسبة 20.8 في المئة، في مقابل 18.8 في المئة خلال الأشهر السبعة الأولى من عام 2017، وبلغت قيمتها 33.52 بليون دينار (12.29 بليون دولار) في مقابل 27.75 بليون دينار (10.17 بليون دولار) تم تسجيلها خلال الفترة ذاتها من عام 2017.

وسجلت تونس عجراً تجارياً بلغ 9.94 بليون دينار (3.6 بليون دولار) في مقابل 8.62 بليون دينار (3.16 بليون دولار) في الفترة ذاتها من عام 2017.