ولاية كيرالا الهندية تعلن حالة التأهب بعد مقتل 34 بسبب الفيضانات

كوتشي (الهند) - رويترز |

أعلن مسؤولون اليوم (السبت) أن أكثر من نصف مقاطعات ولاية كيرالا الواقعة في جنوب الهند أعلنت حالة التأهب، بعد ارتفاع عدد القتلى نتيجة الفيضانات الجارفة بالولاية إلى 34.


ودمرت أمطار موسمية وانهيارات أرضية، تتزامن مع موسم الأمطار بالهند الذي يبدأ في حزيران (يونيو) وينتهي في أيلول (سبتمبر)، مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في ولاية كيرالا وبذلت السلطات جهودا مضنية لإجلاء السكان.

وقالت غرفة التحكم التابعة لهيئة مواجهة الكوارث بولاية كيرالا، إن «الفيضانات دمرت محاصيل مزروعة على مساحة 2547.66 فدان ودفعت حوالى 31 ألف شخص للاحتماء في مخيمات إنقاذ».

وقال مسؤول كبير بالهيئة، إن «السلطات أعلنت حالة التأهب في ثماني مقاطعات بالولاية المكونة من 14 مقاطعة».

وفي وقت سابق، أفاد مسؤول حكومي آخر بأن الأمطار دمرت محاصيل بقيمة 3.42 بليون روبية (49.65 مليون دولار) على مساحة 66283.5 فدان منذ بدء هطولها يوم 29 أيار (مايو) الماضي».

وقال رئيس هيئة مواجهة الكوارث في كيرالا، بي.إتش كوريان، إن «الأمطار خفت حدتها»، مضيفا «مع ذلك سنظل في حالة تأهب واستعداد حتى يوم 15 الشهر الجاري».

وتوقعت هيئة الأرصاد الجوية هطول الأمطار بغزارة حتى في 15، كما حذرت من فيضانات في المناطق الساحلية المنخفضة.