انخفاض أسهم اليابان

طوكيو - رويترز |

انخفض المؤشر «نيكاي» في بورصة طوكيو للأوراق المالية اليوم (الاثنين)، مع هبوط أسهم الشركات القيادية، متتبعة انخفاضات سجلتها نظيرتها الأميركية الجمعة الماضي، فيما كانت التداولات هزيلة في الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون تطورات محادثات تجارية متوقعة بين الولايات المتحدة والصين.


وتراجع المؤشر «نيكاي» القياسي 0.3 في المئة ليغلق عند 22199 نقطة. وانخفض المؤشر «توبكس» الأوسع نطاقا 0.3 في المئة إلى 1692.15 نقطة، مع تداول 983 مليون سهم فقط وهو أدنى مستوى منذ أوائل نيسان (أبريل) الماضي.

وبلغت قيمة التداولات في السوق الرئيسة 1.677 تريليون ين وهو أيضا أدنى مستوى منذ مطلع نيسان (أبريل) الماضي.

وبعد أدى انخفاض الليرة التركية لزيادة الطلب على الين الذي يعد من أصول الملاذ الآمن، تعافى الإقبال على المخاطر في السوق اليابانية الأسبوع الماضي، بفضل نبأ عن أن الصين والولايات المتحدة ستعقدان محادثات تجارية على مستوى منخفض، ما يعزز آمالا بنزع فتيل توترات تجارية.

وأشارت تقارير إلى أن المحادثات ستُعقد بواشنطن في وقت لاحق من هذا الشهر، قبل سريان رسوم جمركية أميركية جديدة على سلع صينية بقيمة 16 بليون دولار.

وانخفضت أسهم «سومكو كورب» ثلاثة في المئة، وتراجعت أسهم «طوكيو إلكترون» واحدا في المئة، و«أدفانتست كورب» 1.1 في المئة بعدما انخفض مؤشر «فيلادلفيا» لقطاع أشباه الموصلات الأميركي 0.7 في المئة الجمعة الماضي.

وتراجع سهم «فاميلي مارت» 11 في المئة بعد مكاسب 5.4 في المئة في الجلسة السابقة، عقب أن رفعت شركة التجارة «إيتوتشو كورب» حصتها في الشركة المشغلة لمتاجر تجزئة إلى 51.1 من 41.5 في المئة.