الخطوط الجوية البريطانية تعلق رحلاتها بين طهران ولندن

واشنطن - رويترز |

أفادت الخطوط الجوية البريطانية (بريتيش اروايز) في بيان بأنها ستعلق رحلاتها بين لندن وطهران في الشهر المقبل، لأن الخط الملاحي «غير مجد حاليا من الناحية الاقتصادية».


وقال ناطق باسم الشركة المملوكة لمجموعة «آي إيه جي» في رسالة بالبريد الالكتروني، إن «آخر رحلة متجهة إلى طهران ستكون في 22 أيلول (سبتمبر) المقبل، وآخر رحلة من طهران ستكون في اليوم التالي».

وقدمت الشركة اعتذارها إلى المسافرين الذين كانوا يعتزمون السفر الى ايران، وقالت انها «تجري مناقشات مع شركات جوية شريكة لعرض حجوزات جديدة على زبائنها، أو ستعيد ثمن البطاقات».

وكانت الشركة استأنفت رحلاتها الى ايران قبل سنتين لدى تخفيف العقوبات على ايران، وفق ما ذكرت «بي بي سي».

وانسحبت شركة «ديملر» الالمانية، الاولى عالميا على صعيد السيارات والشاحنات، فيما تستعد شركة «بي اس أ» الفرنسية لتعليق انشطتها.

وفي قطاعات أخرى، اوقفت مجموعة «ار ليكيد» الفرنسية للغاز الصناعي انشطتها التجارية في البلاد، فيما انسحبت شركة «توتال» النفطية الفرنسية العملاقة من مشاريعها الاستثمارية التي تناهز بلايين الدولارات في ايران.