اتفاق ينهي الخلاف بين «راين إر» ونقابة الطيارين

لندن - أ ف ب |

أعلنت شركة «راين إر» للطيران أمس التوصل إلى اتفاق مع نقابة «فورسا» لطياريها في إرلندا، قد يضع حداً لخلاف تسبب بإضراب مدة 5 أيام. وأكدت الشركة أن على طياريها في إرلندا أن يبتوا في الاتفاق الذي تم التوصل إليه بعد اجتماع ماراتوني استمر 22 ساعة واختتم مساء أمس. ولزم طيارو «راين إر» الإرلنديون هذا الصيف إضراباً استمر 5 أيام بسبب خلاف مع الإدارة حول شروط عملهم. ولم يُكشف مضمون الاتفاق الذي تم التوصل إليه.


وواجهت شركة الطيران في 10 الجاري الإضراب الأول لطياريها على مستوى أوروبي، إذ شمل التحرك ألمانيا وبلجيكا والسويد وهولندا إضافة إلى إرلندا. ولكن الاتفاق لن يضع حداً لكل النزاعات القائمة بين «راين إر» وموظفيها في دول أوروبية أخرى، لكن في حال أيّده الطيارون العاملون في إرلندا، فسيكون ذلك خطوة رمزية مهمة لإدارة الشركة التي ستثبت بذلك قدرتها على التفاهم مع موظفيها في بلدها الأصل.

وتفاقم الخلاف في الأسابيع الأخيرة بين الطيارين الإرلنديين والشركة التي تنتقد النقابات سياستها في مجال التوظيف واعتمادها على عقود هشة.

ولكن «راين إر» ترفض هذه الاتهامات، مؤكدة أن رواتب موظفيها أفضل من رواتب الشركات المنافسة. وكانت نقمة طواقم «راين إر» أدت إلى أول إضراب أوروبي نهاية تموز (يوليو) الماضي، شمل الطواقم في إسبانيا وإيطاليا والبرتغال وبلجيكا، وألغيت 600 رحلة وتأثر 100 ألف مسافر.

ومع وصول المحادثات إلى طريق مسدود، تم تعيين وسيط في الأيام الماضية لتيسير المحادثات بين الإدارة وممثلي الموظفين.