هبوط مؤشري «البحرين» العام والإسلامي

|

أنهى المؤشر العام لبورصة البحرين العام في تعاملات أمس على تراجع بنسبة بلغت 0.39 في المئة تعادل 5.29 نقطة، هبوطا الى 1341.57 نقطة في مقابل 1346.86 نقطة اول من أمس، لتتقلص مكاسبه منذ مطلع 2018 الى 0.74 المئة، في حين أقفل مؤشر البحرين الإسلامي بتراجع بلغ 2.22 في المئة يعادل 21.49 نقطة الى 944.96 نقطة في مقابل 966.45 نقطة لليوم السابق، لترتفع خسارة المؤشر الاسلامي منذ مطلع العام الى 13.12 في المئة.


وهبط إجمالي الأوراق المالية المتداولة أمس في «بورصة البحرين» الى 3.2 مليون سهم في مقابل 4.9 مليون سهم بنسبة هبوط 33 في المئة، بينما تراجعت القيمة المتداولة الى 477.5 الف دينار في مقابل 825 الف دينار اليوم السابق بنسبة تراجع 42 في المئة، نفذت من خلال 58 صفقة.

وشهدت جلسة أمس التداول بأسهم 13 شركة، تراجعت أسهم 4 شركات واستقرت أسعار 9 شركات أخرى، لتتراجع القيمة السوقية للأسهم المدرجة الى 8.22 بليون دينار بخسارة 39 مليون دينار نسبتها 0.47في المئة

وركز المستثمرون في تعاملاتهم على قطاع البنوك التجارية الذي بلغت قيمة أسهمه المتداولة 302 الف دينار، ما نسبته 63 في المئة من القيمة الإجمالية المتداولة، وبكمية بلغت 2.9مليون سهم تم تنفيذها من خلال 32 صفقة.

وجاء البنك الأهلي المتحد في صدارة البورصة، بعد ارتفاع القيمة المتداولة منه الى 177 الف دينار، نسبتها 37 في المئة من إجمالي سيولة السوق، من تداول 699 الف سهم، نُفذت من خلال 11 صفقة.

وحلت شركة المنيوم البحرين (ألبا) ثانية، بقيمة أسهمها المتداولة 113 ألف دينار، نسبتها 24 في المئة من إجمالي سيولة السوق، من تداول 178 الف سهم، نُفذت من خلال 6 صفقات.