اجتماع في بغداد لمكافحة «داعش» بمشاركة روسية إيرانية سورية

بغداد - أ ف ب |

عُقد اجتماع أمني رباعي بين العراق وإيران وروسيا وسورية في وزارة الدفاع العراقية في بغداد من أجل زيادة التنسيق الأمني والاستخباراتي بين هذه الدول لمكافحة تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) الذي لا يزال يشن هجمات.


واستقبل وزير الدفاع العراقي عرفان الحيالي نواب رؤساء الأركان الروسي والإيراني والسوري وبحث معهم «زيادة تعزيز التعاون والتنسيق الأمني والاستخباري» وفق بيان رسمي.

وشكلت الدول الأربع غرفة عمليات مشتركة لملاحقة تنظيم «الدولة الإسلامية» الذي تمكن العراق من طرده من المدن كافة، لكنه لا يزال في منطقة صحراوية على الحدود العراقية- السورية.

ووفقاً للخبير في شؤون الجماعات الإسلامية هشام الهاشمي، ينتشر نحو ألفين من الجهاديين العراقيين، مع نحو مئة من الأجانب، في أربع مناطق داخل العراق. ورغم النكسات الكبيرة التي تعرض لها الجهاديون في العراق وسورية، إلا أنهم شنوا هجمات منسقة في جنوب سورية في تموز (يوليو) الماضي أوقعت نحو 250 قتيلاً.

وكان «داعش» أعلن مسؤوليته عن هجوم انتحاري بسيارة ملغومة على نقطة تفتيش أمنية في غرب العراق أسفر عن سقوط 11 قتيلاً قبل أيام. وشن التنظيم الإرهابي أخيراً هجمات في الأراضي العراقية استهدفت مدينة سامراء وديالى ومناطق أخرى في صلاح الدين.