قتيل وثلاثة جرحى في هجوم نفذه متطرفون شمال بغداد

موقع انفجار في مدينة الصدر في بغداد (رويترز - أرشيفية)
سامراء (العراق) - أ ف ب |

قتل شخص وأصيب ثلاثة آخرون في هجوم نفذه مسلحون من تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) مساء أمس (الاحد)، لدى خروج الضحايا من مسجد قرب الشرقاط، أحد آخر معاقل المتطرفين شمال بغداد، وفق ما ذكر مصدر امني اليوم.


وقال ضابط في الشرطة لم يشأ كشف اسمه «قتل رجل في الـ 80، وأصيب ثلاثة آخرون بجروح في هجوم مسلح نفذه متطرفون».

واستهدف الهجوم الضحايا لدى مغادرتهم أحد المساجد بعد أدائهم صلاة العشاء في قرية تابعة لقضاء الشرقاط الواقع الى الشمال من محافظة صلاح الدين، شمال بغداد.

وأشار المصدر الى ان «الهجوم ليس الأول، لأن تنظيم داعش يتمركز عل جبال الخانوكة»، حيث تتواجد خلايا سرية واخرى في مناطق صحراوية في العراق، على رغم ان بغداد اعلنت «النصر» على المتطرفين نهاية العام الماضي.

وقال المتخصص في الجماعات المتطرفة هشام الهاشمي «ما زال هناك الفا عنصر فاعل من التنظيم، غالبيتهم العظمى محليون، اضافة الى أقل من مئة من الاجانب في العراق»، موضحا ان الهدف الرئيس لهجماتهم هو «الانتقام لمن تم استهدافهم».