السيسي لتطوير التعاون مع جنوب السودان

القاهرة – «الحياة» |

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي حرص بلاده على تطوير التعاون مع جنوب السودان، وذلك خلال استقباله أمس في مقر إقامته ببكين رئيس جنوب السودان سلفا كير.


وصرّح الناطق باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي، بأن السيسي أعرب عن ترحيبه بلقاء رئيس جنوب السودان، مؤكداً استمرار دعم مصر لحكومة جنوب السودان وشعبها، ومساندتها في الجهود كافة الرامية إلى تحقيق التسوية السياسية السلمية النهائية في جنوب السودان، موجهاً له التهنئة لمناسبة التوقيع أخيراً بالأحرف الأولى على اتفاق السلام النهائي فى جنوب السودان. وأكد دعم مصر لمبادرة الحوار الوطني، خصوصاً في ما يتعلق بمعالجة جذور النزاع وتحقيق المصالحة الوطنية.

من جهة أخرى، أعرب رئيس جنوب السودان عن حرص بلاده على مواصلة تعزيز التعاون مع مصر في المجالات المختلفة في ضوء العلاقات المتميزة التي تجمع البلدين الشقيقين، مشيداً بدور مصر وحرصها على تعزيز الاستقرار في جنوب السودان، في ضوء العلاقات التاريخية بين البلدين.

وقال السفير بسام راضي أن اللقاء شهد استعراض أوجه التعاون الثنائي، حيث أكد الرئيس السيسي أن مصر ستواصل مساندة جهود التنمية في جنوب السودان، وتعزيز أطر التعاون الثنائي وتقديم المساعدات والدعم الفني لجنوب السودان، بما يساهم في تلبية تطلعات شعبها نحو مستقبل أفضل، والمضي قدماً في تنفيذ المشروعات الثنائية، فضلاً عن تعزيز جهود إعادة إعمار جنوب السودان وتنفيذ مشروعات تحقق مصالح الشعبين في المجالات المختلفة.

واستعرض رئيس جنوب السودان خلال اللقاء، آخر مستجدات الأوضاع السياسية والأمنية على الساحة الداخلية في بلاده، فضلاً عن الجهود الجارية للتسوية السياسية وتحقيق الوفاق الوطني وتفعيل أداء مؤسسات الدولة لتمكينها من أداء مهماتها لمصلحة شعب جنوب السودان.