الذهب يرتفع لكن صعود الدولار على نطاق واسع يكبح المكاسب

بنغالور (الهند)، لندن - رويترز |

ارتفعت أسعار الذهب اليوم (الأربعاء) بدعم من شراء فني وسط مخاوف في شأن التضخم في الأسواق الناشئة، لكن المكاسب كانت محدودة مع ارتفاع الدولار على نطاق واسع بفعل المخاوف من الصراعات التجارية الدولية.


وارتفع الذهب 0.2 في المئة في المعاملات الفورية إلى 1193.24 دولار للأوقية في حلول الساعة 07.58 بتوقيت غرينتش. وفي الجلسة السابقة، بلغ الذهب 1189.20 دولار للأوقية، وهو أقل مستوى له في أكثر من أسبوع.

ولم يسجل المعدن الأصفر تغيراً يذكر في العقود الأميركية الآجلة ليستقر عند 1198.40 دولار للأوقية.

وفي شكل عام تعزز مخاوف التضخم الذهب الذي ينظر إليه على أنه ملاذ آمن في مواجهة ارتفاع الأسعار. وتعرضت أسهم الأسواق الناشئة وعملاتها إلى ضغوط جراء مخاوف متعلقة بالتضخم في تركيا وبعد أن أظهرت بيانات أن جنوب أفريقيا دخلت في كساد خلال الربع الثاني.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في التعاملات الفورية 0.4 في المئة إلى 14.13 دولار للأوقية، بعد أن هبطت إلى أدنى مستوياتها منذ كانون الثاني (يناير) 2016 عند 13.97 دولار للأوقية في الجلسة السابقة.

ونزل البلاتين واحداً في المئة إلى 768.50 دولار للأوقية. وفي الجلسة السابقة، لامست الأسعار 761.80 دولار للأوقية، وهو أقل مستوى منذ 16 آب (أغسطس).

وتراجع البلاديوم 0.5 في المئة إلى 975.30 دولار للأوقية، بعد أن لامس أعلى مستوى في 11 أسبوعاً عند 988.47 دولار للأوقية أمس.

وصعد الدولار على نطاق واسع اليوم مع تنامي المخاوف من أن يصعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الحرب التجارية مع بكين من طريق فرض رسوم على المزيد من الواردات الصينية.

وقد يفرض ترامب رسوماً جمركية على سلع صينية جديدة قيمتها 200 بليون دولار بعد انقضاء الفترة المحددة لتلقي الآراء العامة في شأن الرسوم الجديدة غداً، لكن لم يتضح بعد متى قد يحدث ذلك.

وتلقى الدولار المزيد من الدعم من مؤشرات أميركية قوية تعزز المبررات لزيادات جديدة في أسعار الفائدة الأميركية.

وصعد مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية في مقابل سلة عملات، بنسبة 0.2 في المئة إلى 95.662 في الساعة 07.50 بتوقيت غرينتش، ليقترب من أعلى مستوى في أسبوعين البالغ 95.737 الذي سجله في الجلسة السابقة.

ومنذ أمس زاد الدولار أكثر من اثنين في المئة في مقابل الراند الجنوب أفريقي والبيزو الأرجنتيني وأكثر من واحد في المئة مقابل البيزو المكسيكي والكولومبي.

وزاد الدولار في 2018 في مقابل جميع العملات الرئيسة ما عدا البيزو المكسيكي والين الياباني.

غير أن بعض المحللين يرون أن الدولار قد يتعثر قبل نهاية العام.

ونزل اليورو 0.22 في المئة إلى 1.1554 دولار بينما تراجع الجنيه الاسترليني 0.2 في المئة إلى 1.2829 دولار.

وتراجعت عملات الأسواق الناشئة في الأسواق الخارجية حيث يخشى المستثمرون من أن تتأثر الاقتصادات القائمة على التصدير من أي تصعيد في النزاع التجاري.

ونزل الراند الجنوب أفريقي نحو ثلاثة في المئة مقابل الدولار أمس حيث دخل الاقتصاد في حال ركود على غير المتوقع في الربع الثاني من العام. وتراجعت الليرة التركية والبيزو المكسيكي أيضاً.