أسهم أوروبا تنخفض بفعل التوترات التجارية

لندن - رويترز |

تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم (الأربعاء)، مع تقلص شهية المستثمرين للأصول العالية المخاطر وسط توترات تجارية ومخاوف متزايدة في شأن عملات الأسواق الناشئة.


وأنهى المؤشر «ستوكس 600» الأوروبي جلسة التداول منخفضا 1.1 في المئة عند أدنى مستوى في شهرين، متأثرا بخسائر في أرجاء القطاعات ومراكز التداول، على رغم بيانات تظهر أن نشاط الشركات في منطقة اليورو تسارع قليلا الشهر الماضي.

وأعطى بصيص تفاؤل نادر دفعة للبنوك الإيطالية بدعم من تعليقات لنائب رئيس الوزراء ماتيو سالفيني قال فيها إن «روما ستحاول أن تظهر أداء جيدا»، فيما يتعلق بقواعد الاتحاد الأوروبي في شأن الموازنة.

وأثارت إعلانات للشركات تحركات قوية أيضا لأسهم بعض الشركات.

وصعد سهم مجموعة «بيو ميرييه» الفرنسية للمستحضرات الطبية 4.7 في المئة، بعدما أعلنت عن نتائج أفضل من المتوقع للنصف الأول من العام وزادت توقعاتها لعام2018 بكامله.

وفي القطاع نفسه، انخفض سهم «باير» الألمانية 1.7 في المئة بعد زيادة مخيبة للآمال قدرها 3.9 في المئة في الأرباح الأساسية للربع الثاني من العام.

وجاء قطاع التكنولوجيا الأوروبي في مقدمة الخاسرين وأغلق منخفضا 3 في المئة.