مقتل 4 جنود وخطف 62 شيخاً من عشائر الصومال

مقديشو - رويترز |

قتل مسلحون من جماعة الشباب الصومالية ستة أشخاص بيهم أربعة جنود على الأقل في شوارع العاصمة مقديشو بعد يوم من قيام الجماعة بخطف عشرات الشيوخ في منطقة بوسط البلاد وفق الشرطة المحلية.


وقالت الشرطة إن المسلحين اقتربوا من مركبة (توك-توك) ذات الثلاث عجلات تقل الجنود الأربعة في منطقة كاران في مقديشو وفتحوا النار وقتلوهم جميعاً الثلثاء.

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب إن المسلحين فجروا أيضاً سيارة ملغومة ما أدى لإصابة رجل يعمل في وزارة المالية بإصابة خطيرة. ولم يصدر تعليق على الفور من السلطات.

وقال مسؤولون إن الجماعة اختطفت الإثنين أكثر من 60 من شيوخ العشائر من جلجدود في ولاية جلمدج شبه المستقل بوسط البلاد بسبب رفض دفع دية كاملة عن خمسة أشخاص قتلوا من عشيرة أخرى وفق الحركة.

وقال عبدالله أبو خالد الذي عينته «حركة الشباب» حاكماً لجلجدود «لا نريد أن تتقاتل العشيرتان مجدداً».

وقال رئيس ولاية جلمدج أحمد دعالي جيلي حاف إن المسلحين اختطفوا 62 من شيوخ العشيرة في محاولة لزعزعة استقرار الولاية.