إصابة 11 كانوا على متن رحلة لـ«طيران الإمارات» بالإنفلونزا على ما يبدو

نيويورك - رويترز |

قال مسؤولون إن 11 شخصاً كانوا على متن رحلة تابعة إلى شركة «طيران الإمارات» قادمة من دبي نقلوا إلى مستشفى في نيويورك لتلقي العلاج، لإصابتهم بأعراض مشابهة للإنفلونزا، بعد أن اشتكى عشرات الركاب وأفراد الطاقم من شعور بالإعياء أثناء رحلة مدتها 14 ساعة.


وقالت القائمة بأعمال مفوض الصحة في مدينة نيويورك الدكتورة أوكسيريس باربوت إن فحوصاً مختبرية لعينات من الجهاز التنفسي أخذت من المرضى لم تؤكد بعد نوع المرض، ولكن تاريخهم المرضي والأعراض التي ظهرت عليهم ومنها الحمى والسعال والقيء تشير إلى إصابتهم بالإنفلونزا.

وأضافت أن بعض الركاب أدوا أخيراً مناسك الحج في مكة وأنهم ربما أصيبوا بالمرض هناك. وأشارت إلى أن من المحتمل أيضاً أن يكون الفيروس انتقل بين الركاب خلال الرحلة الطويلة.

وأشارت إلى أن جميع من نقلوا إلى المستشفى حالاتهم مستقرة ولا أحد منهم في حاجة إلى عناية طبية «فائقة».

وهبطت الطائرة وعلى متنها 521 راكباً على الأقل في مطار جون كنيدي الدولي حوالى الساعة التاسعة صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (13.00 بتوقيت غرينتش) أمس (الأربعاء) وأحاطت بها على الفور عشرات من سيارات الإسعاف والطوارئ، فيما كان الركاب ينتظرون في قلق قيام السلطات الصحية بإجلائهم.

وقالت شركة الطيران ومكتب رئيس بلدية نيويورك إن 19 شخصاً في المجمل تأكدت إصابتهم بالمرض.

وقالت الشركة التي يقع مقرها في دبي إن ثلاثة ركاب وسبعة من أفراد الطاقم نقلوا إلى مستشفى في منطقة كوينز في حين خضع تسعة ركاب آخرون للكشف الطبي في موقع وصول الطائرة وغادروا المطار لاحقاً من دون الحاجة لنقلهم إلى المستشفى.