كندا: تقدم جيد جداً في محادثات «نافتا»

واشنطن - رويترز |

أعلنت وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند أن «تقدماً جيداً جداً» تحقق في محادثات لإنقاذ «اتفاق التجارة الحرة لأميركا الشمالية» (نافتا)، وسط تزايد تفاؤل كندا بإمكان التوصل إلى اتفاق.


وفي تعليقات إلى الصحافيين عقب محادثات مع الممثل التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر في واشنطن، كررت فريلاند تقييمها المتفائل للمفاوضات بأن وصفتها مجدداً بأنها بناءة. وقالت: «بالتأكيد نحن نحقق تقدماً جيداً جداً في أن يتفهم كل من الجانبين الآخر ويدرك ما يحتاجه».

ووفقاً للمستشار الاقتصادي للبيت الأبيض لاري كودلو، فإن النقطة الشائكة الرئيسة في المناقشات يبدو أنها نظام الحصص لقطاع منتجات الألبان في كندا. وتوصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى اتفاق تجاري مع المكسيك وهدد بالمضي قدماً من دون كندا، وهو تحرك قد يقضي على «نافتا» التي تشمل تجارة قيمتها 1.2 تريليون دولار بين الدول الثلاث، ويثير مزيداً من الاضطرابات في الأسواق المالية.

وقال مصدر كندي إن المفاوضين الكنديين يعتقدون أن من المحتمل جداً أن تستمر المحادثات حتى نهاية الشهر الجاري. وأبلغ مسؤول أميركي وكالة «رويترز» أول من أمس، بأن كندا بحاجة إلى أن تذهب إلى مدى أبعد في شأن منتجات الألبان. وفي اتفاقها التجاري الذي توصلت إليه أخيراً مع الاتحاد الأوروبي، قدمت كندا تنازلات في شأن واردات منتجات الألبان.