الإصابة تجبر نادال على الانسحاب

نادال فقد فرصة المحافظة على اللقب. ( أ ف ب)
نيويورك - رويترز |

ارتدى رفائيل نادال قناع الشجاعة لكن حامل اللقب لم يستطع إخفاء إحباطه من الإصابة التي منعته مرة أخرى من محاولة زيادة عدد ألقابه في البطولات الأربع الكبرى للتنس.


ووضح في بداية المواجهة في الدور قبل النهائي ضد خوان مارتن ديل بوترو المصنف الثالث أن نادال المصنف الأول عالميا كان يتألم لكن بأسلوبه المعتاد حاول الصمود حتى النهاية إلى أن أجبرته مشكلة في الركبة على الانسحاب بعد خسارة أول مجموعتين.

وأبلغ نادال الصحافيين: «تعلمون مدى صعوبة أن أودع الجميع قبل انتهاء المباراة لكن عند مرحلة ما يجب عليك اتخاذ القرار. كان من الصعب أن أواصل اللعب بهذه الطريقة وأنا أشعر بالألم الشديد، في النهاية لم تكن مباراة تنس. كانت مباراة بين لاعب وأخر يحاول البقاء على أرض الملعب».

وظهر نادال، الذي بلغ الدور قبل النهائي بفضل ضربات المتقنة الرائعة وتحركاته المذهلة، بدون أي حلول أمام ديل بوترو وعانى في محاولة الركض في أرجاء الملعب بطريقته المعتادة.