3 أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام رغم تدهور صحتهم

رام الله - «الحياة» |

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية أمس، بأن 3 أسرى يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام وسط تدهور وضعهم الصحي.


وأشارت الهيئة في بيان، إلى أن الأسير جمال علقم (48 سنة) من مدينة بيت لحم، والقابع في معتقل «عوفر»، يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام منذ 12 يوماً رفضاً لاعتقاله الإداري، علماً أنه يعاني قبل اعتقاله من عدم انتظام في دقات القلب، وبدأ يشعر منذ إعلانه الإضراب بأوجاع وإرهاق في جسده.

في حين يواصل الأسير عمران الخطيب (60 سنة) من مخيم جباليا شمال قطاع غزة، إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم 36 على التوالي للمطالبة بالإفراج المبكر عنه، وقد نقل أخيراً إلى عيادة معتقل «الرملة» إثر تدهور وضعه الصحي، فهو يعاني قبل إضرابه من مشكلات صحية تفاقمت مع الإضراب منها ارتفاع في ضغط الدم، ومشكلات في الغضروف، وكوليسترول وتخثر في الدم، والتهابات مزمنة في المعدة.

كما شرع الأسير الشيخ خضر عدنان (40 سنة) من جنين، والقابع حالياً في معتقل «ريمون» بإضراب مفتوح عن الطعام منذ 8 أيام، رفضاً لاعتقاله التعسفي.