هجمات انتحارية لـ «داعش» في صلاح الدين والأنبار

(أ ف ب)
بغداد – بشرى المظفر |

أعلنت القوات العراقية أنها تصدّت لهجوم انتحاري غرب محافظة الأنبار، وأحبطت تنفيذ هجمات أخرى في صلاح الدين.


وأفاد مصدر أمني في تصريح إلى «الحياة»، بأن «انتحارياً يرتدي حزاماً ناسفاً استهدف بوابة مستشفى حديثة في محافظة الأنبار في وقت متأخر من مساء الاثنين، ما أسفر عن مقتل شرطي ومدني وجرح أربعة آخرين».

وأعلن «مركز الإعلام الأمني» في بيان، أن «القوات الأمنية تصدت للانتحاري الذي حاول استهداف مستشفى حديثة في الأنبار». وأشار إلى أن الانتحاري «عمد بعد محاصرته إلى تفجير نفسه، ما أسفر عن مقتل شرطي ومدني وإصابة 4 آخرين بجروح بسيطة».

وفي صلاح الدين، تمكنت القوات الأمنية من اعتقال ثلاثة انتحاريين جنوب تكريت أثناء محاولتهم تفجير أنفسهم. وأفاد مصدر أمني «الحياة»، بأن «القوات الأمنية في قضاء الدجيل جنوب تكريت، ألقت القبض على الانتحاريين الذين كانوا يخططون لاستهداف مجالس عزاء حسينية في المدينة»، مشيراً إلى أن «العملية نفّذت بتوجيه مباشر من القيادة العليا وبتعاون مشترك مع قسم مكافحة الاٍرهاب والشرطة المحلية في المدينة».