التاريخ يرجح كفة الفتح أمام الوحدة

جدة - «الحياة» |

يستعد فريق الفتح لاستضافة الوحدة على ملعب «مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية» في السادسة والنصف مساء اليوم (الخميس)، في أولى مباريات الجولة الثانية من دوري المحترفين السعودي. وتاريخيا، التقى الفريقان في 10 مواجهات من قبل في دوري المحترفين، خلال السنوات الماضية، حقق الفتح الفوز في 6 منها مقابل 3 انتصارات للوحدة، وانتهت مباراة واحدة بالتعادل.


ويبحث الوحدة عن انتصار غائب على الفتح، منذ أكثر من 5 سنوات، وبالتحديد 18 نيسان (ابريل) عام 2013، وقت أن حقق آخر فوز على البطل الأسبق للدوري، بهدفين لهدف، في الجولة الـ 25 من عمر المسابقة آنذاك.

في المقابل، نجح فريق الفتح في تحقيق الفوز على الوحدة، خلال آخر 4 مباريات متتالية جمعت بين الفريقين في بطولة الدوري.

ورغم التفوق الملحوظ للفتح في نتائج مواجهاته ضد الوحدة، إلا أن الفريقين يتساويان في عدد الأهداف التي سجلها كل منهما في مرمى الآخر بـ 16 هدفا. بالإضافة إلى ذلك، يمتلك فريق الوحدة أكبر فوز في تاريخ مواجهاته ضد الفتح، وبنتيجة (6-0)، وذلك في مباراة جمعت بينهما بالجولة 20 لموسم 2009-2010. ويعتلي المغربي عبد الكريم بن هنية، لاعب الوحدة السابق، قائمة هدافي مواجهات الفريقين في دوري المحترفين، برصيد 5 أهداف.