إطلاق كتاب «أصيلة - 40 عاماً» في متحف البحرين

غلاف كتاب أصيلة
المنامة - «الحياة» |

استضاف متحف البحرين الوطني احتفالية إطلاق كتاب «أصيلة - 40 عاماً»، وهو كتاب تحتفي عبره هيئة البحرين للثقافة والآثار بالمشاركة الفنية والإبداعية للبحرين في منتدى أصيلة الدولي على مدار أربعين عاماً. وشهدت الاحتفالية حضور الشيخة هلا خليفة المديرة العامة للثقافة والفنون في هيئة البحرين للثقافة والآثار، إضافة إلى عدد من الفنانين المشاركين في منتدى أصيلة الدولي وجمع من المهتمين بالشأن الثقافي في مملكة البحرين.


وقالت الشيخة هلا: «نطلق كتاب «أصيلة - 40 عاماً» الذي هو ثمرة فكرة مشتركة ما بين الشيخة مي خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار ومحمد بن عيسى والأمين العام لمنتدى أصيلة»، مؤكدة أن البحرين أرادت من مشاركتها في المنتدى في نسخته الأربعين أن تكون مميزة فأنتجت كتاباً «يحمل رسالة محبة ويبني جسور التواصل الثقافي والفني ما بين فناني المغرب والبحرين وحضورها في الحراك الثقافي المغربي». وتوجّهت بالشكر إلى المصوّر أسامة محمد حسن لجهوده في توثيق مشاركة البحرين في منتدى أصيلة على مدى السنوات الماضية بحيث استخدمت الهيئة أرشيفه في إثراء المحتوى البصري للكتاب.

ويوثّق الكتاب الذي تم إنتاجه باللغات العربية، الإنكليزية والفرنسية، مشاركة الفنانين البحرينيين في هذا المحفل الثقافي من خلال شهادات وصور لأعمال فنية شارك بها الفنانون على مر المواسم الماضية. وأسست البحرين وفنانوها روابط قوية مع أصيلة منذ بدايات المهرجان، بحيث ساهمت تجاربهم الفنية هناك في إثراء شوارع المدينة وقد أصبحت أعمال الفنانين معالم مميزة فيها. ويعتبر كتاب «أصيلة - 40 عاماً» بمثابة تكريمٍ لعطاءات هؤلاء الفنانين وتأكيد أهمية المشاركة في أحد أهم المواسم الثقافية في المنطقة.