أحمد العوضي: رفضت دوري في «نصيبي وقسمتك 2» ... ولم أتوقع نجاحه الكبير

أحمد العوضي (الحياة)
القاهرة - هاشم حسن |

حقق الجزء الثاني من مسلسل «نصيبي وقسمتك» ردود أفعال إيجابية منذ عرض الحكاية الأولى منه والتي حملت اسم «نظرة فإبتسامة»، والتي قام ببطولتها أحمد العوضي وشيري عادل وكريم قاسم. ويعرض المسلسل حالياً على شبكة «سي بي سي» في 9 حكايات على مدار 45 حلقة.


ولفت الفنان أحمد العوضي الأنظار خلال تلك الحلقات، إذ سارع ناشطو مواقع التواصل الإجتماعي إلى الإشادة بدوره وأدائه. وكانت البداية التلفزيونية الأولى للعوضي في عالم التمثيل حين اكتشفه الفنان الراحل نور الشريف وقدمه في مسلسل «ما تخافوش» عام 2009، ثم «الدالي 3» عام 2011، وتوالت أعماله التلفزيونية والسينمائية وأخيرها مشاركته خلال موسم رمضان الماضي في مسلسلي «أبو عمر المصري» مع أحمد عز، و «مليكة» مع دينا الشربيني.

«الحياة» حاورت الفنان الشاب الذي قال إن النجاح الكبير الذي حققه الجزء الأول من مسلسل «نصيبي وقسمتك»، دفعه للمشاركة في هذه الحكاية ولعب دور البطولة، وعزز هذا النجاح الاحترافية التي يتمتع بها عمرو محمود ياسين في مجال كتابة السيناريو والحوار للمسلسل ككل، والتي كانت سبباً في اهتمام الجمهور بمتابعته على هذا النحو.

وعن ما تردد عن رفضه المشاركة في بادئ الأمر بالعمل، قال العوضي لـ «الحياة»: «بالفعل، عندما عرض عليّ الدور ظننت أن دوري هو الذي قام به كريم قاسم الشاب الذي يخون صديق عمره مع زوجته، إذ بدا أنه الدور الأنسب إلى شخصيتي بسبب عوامل عدة في مقدمتها الشكل والأداء لكن المؤلف أقنعني بدور «زياد» الزوج الذي يتعرض للخيانة، لأن الجمهور سيتفاجأ به في هذه الشخصية، لا سيما عند تتوالى الأحداث وتصل إلى نهايتها لتكون بانتظار الجمهور مفاجأة أخرى كبرى وهي موته»، مؤكداً أن نهاية الحكاية في هذا الشكل منطقية إلى حد كبير على عكس ما تناوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين فضلوا بقاء الزوج على قيد الحياة وأن تكون النهاية أن تنال الزوجة الخائنة جزاءها.

وأكد العوضي أن الحكاية الأولى من هذا الجزء حققت نجاحاً غير متوقع بالنسبة إليه، وهو ما رصده من خلال جمهور «السوشيال ميديا» بمختلف مشاربه، وأدى المسلسل إلى إحداث كل ضجة كبيرة لم يتوقعها.

وعن ما إذا كانت كثرة أجزاء المسلسل تؤدي إلى ملل الجمهور، أوضح العوضي أنه طالما أن قصة العمل تتحمل عرضها عبر أكثر من جزء ويلقى قبولاً من الجمهور ويحقق نجاحاً فلن يتسلل هذا الشعور إلى المشاهدين، ضارباً المثل بالأعمال الدرامية التي تمتد إلى 60 و45 حلقة، وموضحاً أن هناك أعمالاً تبلغ 15 حلقة فقط، وبعد الحلقة الثالثة تجد المشاهدين ينصرفون عنها، فالمعيار هنا هو الجودة والتقنية المستخدمة التي تجذب المشاهد وليس عدد الأجزاء، وبينها مسلسل «كلبش» الذي حقق نجاحاً كبيراً بجزأيه الأول والثاني، وكذلك أعمال أخرى من بينها «حكايات بنات». وكشف العوضي النقاب عن أن الجزء الرابع من مسلسل «حكايات بنات» لن يشارك فيه أحد من أبطال الأجزاء الثلاثة الماضية، وسيتم الاستعانة بأبطال جدد.

وعن الأعمال التي شارك فيها خلال شهر رمضان الماضي، أكد أنه للمرة الأولى يلعب دور ضابط في القوات الخاصة وذلك ضمن أحداث مسلسل «مليكة» بطولة دينا الشربيني ومصطفى فهمي ومحمد شاهين، مضيفاً أن سيناريو المسلسل الذي يعالج قضية الإرهاب وتأثيره في الأبرياء جذبه للمشاركة بالعمل، علاوة على أنه كان البطولة الأولى للشربيني التي تربطه بها علاقة صداقة قوية.

وتابع أنه شارك في عمل ثان خلال الشهر الكريم، ضمن حلقات «أبو عمر المصري» بطولة أحمد عز وأروى جودة ومحمد جمعة، موضحاً أنه كان يقوم بدور إرهابي يدرب العناصر الجديدة المنضمة للتنظيم المتطرف، مشيراً إلى أنه وافق على الظهور «ضيف شرف»، نظراً الى العلاقة الطيبة والوطيدة التي تربطه بالمنتج طارق الجنايني والمخرج الشاب أحمد خالد موسى الذي عمل معه في أعمال سابقة بينها فيلم «هروب اضطراري» ومسلسل «الحصان الأسود» و «الميزان»، وكنوع من رد الجميل لهما لما قدما له من مساعدة في بداية مشواره الفني. ونفى العوضي أن يكون هناك جزء ثان لفيلم «هروب إضطراري» الذي لعب فيه دور البطولة أحمد السقا وأمير كرارة وغادة عادل، مؤكداً أن هناك حالة من التناغم الإيجابي تربطه بالسقا الذي يعتبره أهم نجم في جيله، متمنياً أن تجمعه معه أعمال أخرى بعد «الحصان» الأسود الذي عرض في رمضان 2017.

وعلى صعيد آخر يرى العوضي أن احترافه رياضة الملاكمة وبعض الرياضات القتالية الأخرى ومنها كمال الأجسام كان السبب في أن تكون معظم أدواره تدور في إطار «الأكشن» والإثارة والتشويق، ويسعى من وقت لآخر إلى التنوع والاختلاف. وعبر عن أمنياته بأداء دور «الصعيدي» لما يتطلبه من أدوات تمثيلية غير تقليدية من حيث الحركة واللهجة ولغة الجسد التي تبرز قدراته كممثل محترف.

وأوضح أنه لم يقرر بعد العمل الذي سيقدمه في سباق رمضان المقبل، لكنه انتهى من تصوير فيلم «أسوار عالية» بطولة رانيا يوسف ومحمد خميس وينتظر عرضه قريباً في دور العرض السينمائي، مضيفاً أنه يحضر لتصوير فيلم جديد، ورافضاً الكشف عن تفاصيله سوى أنه سيقوم بدور قاتل مأجور، ويدور في إطار «الأكشن»، كما يستعد لأداء دور البطولة المطلقة الأول له من خلال فيلم سينمائي ذي إنتاج ضخم.