سميث ينتزع السوبر العالمي من غروفز في جدة

سميث يحتفل بالانجاز على طريقته الخاصة. (رويترز)
جدة - صادق الشعلان |

انتزع البريطاني كالم سميث لقب السوبر العالمي في الملاكمة لفئة الوزن المتوسط بفوزه بالضربة القاضية على مواطنه جورج غروفز في النزال الذي أقيم بينهما أول من أمس (الجمعة) في مدينة جدة على «كأس محمد علي».


وأنهى سميث (28 عاما) النزال في الجولة السابعة من أصل 12، ليحقق فوزه الـ25 في 25 نزالا (بينها 18 بالضربة القاضية) خاضها في مسيرته، ويلحق بغروفز (30 عاما) خسارته الرابعة في 32 نزالا، وتسلم سميث كأس السوبر العالمي من رشيدة محمد علي، إبنة الملاكم الأسطوري الراحل وبطل العالم السابق في الوزن الثقيل، وانتزع من غروفز لقب السوبر للوزن المتوسط عن الرابطة العالمية للملاكمة، علما أنه يحمل أيضا اللقب الماسي للمجلس العالمي للملاكمة.

وقال سميث بتأثر بعد فوزه: «انتظرت لوقت طويل جدا. هذا (الفوز) يعني لي كل شي. لست شخصا يظهر الكثير من المشاعر (...) لكن يمكن لكم أن تروا اليوم أن حصيلة عمل طوال حياتي».

وكان سميث المبادر للهجوم، واستغل فارق الطول لصالحه (191 سنتم مقابل 182 لغروفز) ليوجه عددا من اللكمات الخاطفة باليد اليمنى، بينما رد غروفز بحركة سريعة ولكمات باليد اليسرى.

وأتى الحسم اثر ضربة قوية باليد اليسرى وجهها سميث إلى وجه غروفز مباشرة، ما أدى إلى فقدانه توازنه وتراجعه إلى زاوية الحلبة، قبل أن يواصل البريطاني هجومه ويسدد لكمات عدة أسقطت غروفز أرضا.

ولم يتمكن بطل العالم السابق من النهوض قبل انتهاء تعداد الحكم. وبدا التأثر واضحا على سميث الذي جثا على ركبتيه على أرض الحلبة، قبل أن يلاقيه أشقاؤه الثلاثة الملاكمون، بول وليام وستيفن، وفريقه، وقال سميث: «شعرت أنني كنت متفوقا عليه قبل التوقف.

أشعر أنني كنت أهزمه في لعبته، كنا نعرف أنه قادر على أن يكون صبورا ويحاول جر النزال إلى الجولة الأخيرة».