صندوق النقد يرفع توقّعاته لنمو الاقتصاد الإماراتي

مقر صندوق النقد في واشنطن (أ ف ب)
دبي – رويترز |

رفع صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو الاقتصادي في الإمارات نتيجة لتوقعات بنمو إنتاج النفط وإنفاق الدولة.


وقالت رئيسة بعثة الصندوق في الإمارات ناتاليا تاميريسا، في ساعة متأخرة من مساء أول من أمس، إن من المرجح أن ينمو الاقتصاد بنسبة 2.9 في المئة هذه السنة و3.7 في المئة العام المقبل. وأظهرت بيانات أولية في الإمارات أن الناتج المحلي الإجمالي نما 0.8 في المئة في 2017.

وفي نيسان (أبريل)، توقع الصندوق نمواً نسبته اثنين في المئة هذه السنة وثلاثة في المئة في العام المقبل. وأقرت حكومة الإمارات زيادة 17.3 في المئة للموازنة الاتحادية لعام 2019 مقارنة بموازنة السنة الحالية.

وأضافت تاميريسا في بيان عقب المشاورات بين صندوق النقد والإمارات، أن النشاطات غير النفطية «تظل ضعيفة في ظل استمرار إعادة هيكلة شركات وتجاوز العرض الطلب في السوق العقارية وأوضاع مالية أصعب». وأشارت إلى أنه منذ حدوث الأزمة عام 2009، تبنت السلطات خطوات للحد من الأخطار التي قد يتعرض لها القطاع المصرفي بسبب القروض العقارية»، لافتة إلى أن الكثير منها حقق نجاحاً، قائلة: «في شكل عام، يمكن إدارة الأخطار».

ولفت الصندوق إلى أنه يتوقع أن يظل العجز المالي الكلّي للإمارات، ويشمل كل إمارة على حدة والحكومة الاتحادية، مستقراً عند 1.6 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي هذه السنة، ليعود إلى تسجيل فائض العام المقبل.