الحلبوسي بعد اجتماعه مع مدبولي: العراق لن يكون جزءاً من سياسة المحاور

محمد الحلبوسي (تويتر)
القاهرة - محمد الشاذلي |

قال رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، إن العراق لن يكون ساحة للخلافات السياسية بل نقطة التقاء للجميع، وشدد في مؤتمر صحافي في القاهرة أمس على أن «العراق لن يكون جزءاً من سياسة المحاور في المنطقة»، مؤكداً أن البرلمان العراقي سيدعم الحكومة في مكافحة الفساد في البلاد. وأشار إلى أن العراقيين طهّروا البلاد من تنظيم «داعش» الإرهابي.


وكان رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفي مدبولي التقى الحلبوسي في أول زيارة له إلى مصر، بعد توليه رئاسة البرلمان الجديد، مشيداً بالتعاون بين البدلين في قطاع البترول، وأعرب عن استعداد مصر للتعاون في إعادة إعمار العراق.

والتقى وزير الخارجية سامح شكري أول من أمس الحلبوسي وجرى بحث سبل تطوير العلاقات الثنائية، واستعراض آخر التطورات على الساحة العربية.

وشارك الحلبوسي في اجتماع البرلمان العربي برئاسة الدكتور مشعل السلمي والذي أكد أنه اتفق مع الحلبوسي على استمرار التنسيق والتشاور لدعم العمل البرلماني العربي المشترك ودعم جهود العراق في إعادة الإعمار وإسناد جهودها في تقديم العون للاجئين والنازحين العراقيين والقضاء على جيوب تنظيم «داعش» الإرهابي من البلاد واستكمال محاربة الإرهاب فكرياً بدعم مكافحته أمنياً وعسكرياً.