مقتل 9 وفقدان 30 بغرق قارب يقلّ مهاجرين قبالة تركيا

قارب مهاجرين (تويتر)
أنقرة، نيامي (النيجر) - «الحياة»، أ ف ب، رويترز |

أعلن خفر السواحل التركي أمس، أن تسعة أشخاص لقوا حتفهم بعد غرق قارب مهاجرين قبالة الساحل الغربي لتركيا في وقت متأخر من مساء أول من أمس، لافتاً إلى أن 30 آخرين ما زالوا مفقودين، فيما أفادت وزارة الداخلية التركية بأن القارب غرق قبالة إقليم إزمير، وأن عمليات البحث والإنقاذ جارية للعثور على المفقودين.


وقال خفر السواحل إن القارب غرق قبالة إقليم إزمير بعد تسرّب المياه إليه بعد فترة وجيزة من إبحاره، مؤكداً أن عمليات البحث والإنقاذ جارية للعثور على المفقودين.

في غضون ذلك، أعلن مصدر عسكري في الرباط أمس، أن البحرية الملكية المغربية أطلقت النار على زورق كان ينقل مهاجرين مغاربة قبالة سواحل العرائش (غرب)، وأصابت أحدهم بجروح.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته لوكالة «فرانس برس»، إن «الزورق المزود بمحرك والذي كان ينقل 58 مهاجراً، قام بمناورة عدائية، حملت سفينة خفر السواحل على إطلاق النار بناء على أوامر قائدها».

وأصيب أحد المهاجرين في كتفه خلال عملية الاعتراض. وأوضح المصدر نفسه أن المهاجرين الآخرين، نساء ورجالاً من كل الأعمار، أعيدوا إلى الشاطئ وسلموا إلى الدرك.