صحيفة حكومية: على الصين اتخاذ خطوات أقوى لدعم الإقتصاد

(رويترز)
بكين - رويترز |

أوردت صحيفة «غلوبال تايمز» الصينية التي تدعمها الحكومة في مقال افتتاحي أمس، أن على الصين أن تعد إجراءات «أقوى» ربما تشمل حزمة تحفيز واسعة النطاق لمنح توقف نمو الاقتصاد في ظل استمرار النزاعات التجارية مع الولايات المتحدة. وأعلن «بنك الشعب الصيني» (المركزي) الأسبوع الماضي، عن رابع خفض في نسب الاحتياط الإلزامي للمصارف خلال العام الحالي، ليواصل تيسير أوضاع الائتمان ويدعم الشركات، بما في ذلك المُصدرون الذي تضرروا من تصاعد الحرب التجارية مع الولايات المتحدة. وأشارت «غلوبال تايمز» في الافتتاحية، إلى أن «بناء على الوضع الاقتصادي، يجب على الصين الإعداد لأدوات أكثر قوة للسياسة النقدية والمالية، ربما تشمل حزمة تحفيز واسعة النطاق».


وأضافت: «مقارنة بمستوى الاحتياط الإلزامي البالغ 9.5 في المئة عام 2007، فما زال هناك مجال لمزيد من الخفض في النسب الحالية البالغة 14.5 في المئة للمؤسسات المالية الكبيرة و12.5 في المئة للمصارف الصغيرة والمتوسطة». وكانت «غلوبال تايمز» أعلنت في مقال افتتاحي مماثل مطلع الأسبوع، أن على الصين اتخاذ خطوات تحفيز قوية لدعم النمو، مع مرور البلاد بفترة «حرجة» في تحقيق الاستقرار لاقتصادها.

ولا تعبر الآراء الواردة في الصحيفة، التي تديرها صحيفة الشعب الحكومية اليومية التابعة للحزب الحاكم، بالضرورة عن السياسة الرسمية الصينية.