رئيس الوزراء البحريني: السعودية قطب من أقطاب الاستقرار العالمي

الأمير خليفة بن سلمان
الرياض - «الحياة» |

وصف رئيس الوزراء البحريني الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة السعودية بأنها قطب من أقطاب الاستقرار العالمي، مشدداً إثر لقاء نائب وزير الخارجية الأميركي جون سوليفان أمس (السبت)، على أهمية التعاون القائم بين الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها في المنطقة.


وقال آل خليفة: «العلاقات البحرينية الأميركية علاقات استراتيجية وتاريخية وقوية»، معرباً عن اعتزازه بالتطور المشهود في تعاون البلدين على مختلف الصعد، وبما يحظى به من دعم في ظل السياسات التي ينتهجها الرئيس الأميركي دونالد ترامب تجاه الأصدقاء والحلفاء بالمنطقة.

وأضاف: «تعاون الولايات المتحدة مع أصدقائها وحلفائها في المنطقة ضرورة تفرضها مقتضيات الأمن والاستقرار، والمملكة العربية السعودية قطب من أقطاب الاستقرار العالمي وأكبر وأهم حليف، ودعم السعودية هو دعم لنا فهي نحن جميعاً».

ونقل نائب وزير الخارجية الأميركي إلى رئيس الوزراء البحريني تحيات الرئيس دونالد ترامب وتقدير الولايات المتحدة وحكومتها لجهوده في تعزيز العلاقات الثنائية.

وكان رئيس الوزراء البحريني استقبل نائب وزير الخارجية بالولايات المتحدة الأميركية الذي يزور مملكة البحرين، وجرى بحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين الصديقين وتطويره في مختلف المجالات.

وخلال اللقاء، رحب آل خليفة بزيارة نائب وزير الخارجية الأميركي إلى البحرين، معرباً عن تطلعه إلى أن تسهم في دفع مسيرة العلاقات الثنائية المميزة بين البلدين إلى آفاق تخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين.

وأشاد آل خليفة بما تشهده العلاقات البحرينية - الأميركية من نماء مطرد في المجالات كافة، بما يجسّد متانة العلاقات التاريخية التي تربط بين البلدين، التي تقوم على أسس قوية من الاحترام المتبادل والرغبة المشتركة في الوصول إلى مستويات من التعاون تلبي التطلعات.

وأكد حرص مملكة البحرين على تطوير أوجه التعاون مع الولايات المتحدة الأميركية الصديقة، ارتكازاً على ما يجمع بين البلدين من تفاهم وتنسيق مشترك في العديد من القضايا الإقليمية والدولية.

ونوّه رئيس الوزراء البحريني إلى أهمية التعاون القائم بين مملكة البحرين والولايات المتحدة الأميركية في المجالات السياسية والأمنية والعسكرية لتعزيز جهود تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

من جهته، أشاد نائب وزير الخارجية الأميركي بما توليه حكومة مملكة البحرين من اهتمام بكل ما يدفع بمسار العلاقات الثنائية إلى الأمام، مؤكداً حرص بلاده على تعميق علاقات التعاون والصداقة المميزة مع مملكة البحرين في مختلف المجالات.