باسيل يسلم السيسي دعوة إلى قمة بيروت

جبران باسيل (ارشيفية)
بيروت - «الحياة» |

واصل لبنان توجيه دعواته إلى حضور القمة الاقتصادية العربية التي من المقرر أن يستضيفها في بيروت في كانون الثاني (يناير) المقبل. وبدأ وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل جولة عربية موفداً من رئيس الجمهورية ميشال عون لتسليم الدعوات إلى رؤسائها. والمحطة الأولى كانت في القاهرة، حيث سلم باسيل دعوة إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي. وغرد باسيل بعد اللقاء على وسائل التواصل الاجتماعي قائلاً: «نشكر الرئيس السيسي على العاطفة الكبيرة التي أظهرها للرئيس عون ولي وللبنان والتقدير الكبير الذي يكنّه لشعبه والاستعداد الذي أبداه للتعاون كهربائياً ونفطياً وفي التفاح أيضاً».


ولفت المكتب الإعلامي لباسيل إلى أن الجولة ستتخللها «اجتماعات مع وزراء خارجية الدول الثلاث تبحث فيها علاقات لبنان السياسية والاقتصادية مع كل دولة، فضلاً عن التطورات الإقليمية والقضايا العربية المشتركة».

وأبدى الرئيس المصري، وفق مكتب باسيل الإعلامي، «استعداده للوقوف إلى جانب لبنان في كل المحافل الدولية، واستعداده للتنسيق على المستويين السياسي والاقتصادي، خصوصاً في مسألة استجرار الكهرباء وربط لبنان بشبكة نقل الغاز، والتبادل التجاري، لا سيما في ما يتعلق باستيراد التفاح، كما شدد على ضرورة أن تكون المؤسسات الدستورية اللبنانية قوية وفاعلة لمواجهة أي تهديدات. واعتبر أن لبنان يمثل نموذجاً فريداً للعيش المشترك في العالم يجب الحفاظ عليه».

وتشمل جولة باسيل سلطنة عمان لتسليم السلطان قابوس بن سعيد دعوة عون، والدوحة لتسليم أميرها تميم بن حمد آل ثاني دعوة مماثلة.