مؤشر أسعار المنازل البريطانية يسجل أدنى مستوى في 6 سنوات

بريطانيا (تويتر)
|

كشف مسح شهري لمثمّني العقارات أمس، أن أسعار المنازل البريطانية تراجعت إلى أدنى مستوياتها في 6 سنوات، وإن كانت أشد نسب الانخفاض لا تزال متركزة في لندن وجنوب شرق إنكلترا.


وأكد «المعهد الملكي للمساحين المعتمدين» أن مؤشر أسعار المنازل تراجع إلى سالب 10 في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، وهو أدنى مستوى منذ أيلول (سبتمبر) 2012، مقارنة بسالب 2 خلال الشهر السابق، وهو انخفاض يفوق أعلى معدل توقعه أي خبير اقتصاد في استطلاع أجرته وكالة «رويترز».

ولم تظهر القياسات المباشرة لأسعار المنازل، مثل التي تنشرها شركتا الرهن العقاري «هاليفكس» و»نيشن وايد»، تراجعاً في الأسعار، لكنها أظهرت أضعف معدل نمو في أكثر من 5 سنوات. وتتباطأ سوق الإسكان البريطانية منذ العام 2016، خصوصاً في لندن، حيث أدى ارتفاع الضرائب العقارية إلى زيادة كلفة شراء منزل لتتجاوز مليون جنيه استرليني (1.3 مليون دولار)، إلى جانب تراجع إقبال المستثمرين الأجانب منذ التصويت على الانفصال عن الاتحاد الأوروبي والذي كان له الأثر الأكبر في هذا التباطؤ.

وأكد المعهد أن الأسعار في جنوب وشرق إنكلترا تراجعت، لكنها زادت في معظم أنحاء وسط وشمال إنكلترا وارتفعت بشدة في اسكتلندا وإرلندا الشمالية.