اعتماد تقنية الفيديو في أمم آسيا

الإمارات تستضيف نهائيات القارة للمرة الثانية (أ ف ب)
|

كوالالمبور - أ ف ب - ستعتمد تقنية المساعدة بالفيديو في التحكيم (في ايه آر) بدءا من ربع نهائي كأس آسيا 2019 في كرة القدم المقررة في الإمارات العربية المتحدة، بحسب ما أعلن الاتحاد القاري.


وأشار الاتحاد الآسيوي إلى أن التقنية ستستخدم في سبع مباريات على أربعة ملاعب «تحظى المباريات الحاسمة في نهائيات كأس آسيا 2019 في الإمارات بدعم قوي على مستوى التحكيم، من خلال اعتماد تطبيق نظام الفيديو المساعد اعتباراً من الدور ربع النهائي، بعد قرار لجنة الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اعتماد تطبيق هذا النظام».

وذكر الاتحاد في بيان «سيتم استخدام نظام الفيديو المساعد (VAR) في سبع مباريات تقام على أربعة ملاعب، هي استاد مدينة زايد الرياضية في أبو ظبي، واستاد محمد بن زايد في أبو ظبي، واستاد هزاع بن زايد في العين واستاد آل مكتوم في دبي».

ويمكن استخدام التقنية في أربع حالات مؤثرة: بعد هدف مسجل، عند احتساب ركلة جزاء، عند رفع بطاقة حمراء مباشرة أو في حال وقوع خطأ بالنسبة الى هوية لاعب تم انذاره أو طرده.

وتم اعتماد هذه التقنية في مونديال روسيا الصيف الماضي، بالإضافة الى بطولات أوروبية محلية كبرى على غرار ألمانيا واسبانيا إيطاليا وفرنسا. وسيتم اعتمادها في النسخة المقبلة من دوري أبطال أوروبا وكأس أوروبا 2020 للمنتخبات.

وقال ويندسور جون أمين عام الاتحاد الآسيوي: «قرار اعتماد (في ايه آر) اتخذ في 26 أيلول (سبتمبر) وهذا يعني أنه تم القيام بعمل كبير لضمان لعبه دورا في البطولة بدءا من ربع النهائي».

وللمرة الأولى يشارك في البطولة 24 منتخبا مقابل 16 منتخبا في النسخ الأخيرة. وهذه المرة الثانية التي تستضيفها الإمارات بعد 1996، وتقام النهائيات بين 5 كانون الثاني (يناير المقبل) والأول من شباط (فبراير) 2019، بمجموع 51 مباراة في ثمانية ملاعب في أربع مدن.