البرلمان الجزائري يقر موازنة 2019 رغم غياب المعارضة ورفضها

البرلمان الجزائري (أ ف ب)
الجزائر - «الحياة» |

صادق البرلمان الجزائري (المجلس الشعبي الوطني) أمس خلال جلسة علنية ترأسها رئيسه معاذ بوشارب وحضرها عدد من أعضاء الحكومة، بالأغلبية على مشروع الموازنة العاملة (قانون المالية) للعام 2019.


وصوتت أحزاب الموالاة بـ «نعم»، فيما صوتت أحزاب المعارضة (حزب العمال وحركة مجتمع السلم -حمس- وتحالف العدالة والنهضة والبناء والتجمع من أجل الثقافة والديمقراطية) ضد مشروع القانون، في حين امتنع نواب «جبهة المستقبل» عن التصويت.

وكذلك تغيب نواب «جبهة القوى الاشتراكية» عن جلسة التصويت بسبب تعليق الكتلة البرلمانية لهذا الحزب المعارض لنشاطها البرلماني منذ نهاية تشرين الأول (أكتوبر) الماضي.

وحسب وزارة المال، فإن «النص يشكل في العموم استمرارا للجهود التي تبذلها الدولة من أجل التخفيف من الآثار السلبية لانكماش الموارد المالية على الاقتصاد الوطني في سياق يتميز بتوترات على توازنات البلاد الداخلية والخارجية بفعل تراجع أسعار النفط». وأضافت: «من أجل هذا، فإن مشروع القانون يكرس مواصلة التحكم في الإنفاق العمومي قصد الحد من أثار هذه التوترات على الخزينة العامة».