حملت الناقلات الجوية ووكلائها مسؤولية إلغاء تذاكر المعتمرين

«الطيران المدني» تلوح بحجب تراخيص الشركات في حال تأخر إرسال بيانات المسافرين

(حساب هيئة الطيران المدني - تويتر)
الدمام – رحمة ذياب |

ألزمت الهيئة العامة للطيران المدني جميع شركات الطيران العاملة في مطارات المملكة ومشغلي الخدمات الأرضية وشركات الطيران الخاص، إرسال بيانات جميع المسافرين من المملكة في الوقت المحدد.


وأكدت الهيئة في تعميم صادر إلى الشركات ومشغلي الخدمات (حصلت «الحياة» على نسخة منه)، على «وجوب التزام إرسال كامل بيانات المسافر مسبقاً، من خلال بيانات تسجيل المسافرين إلى نظام تسجيل المسافرين في مركز المعلومات الوطني».

وقالت إنه «لوحظ تدني التزام بعض الشركات العاملة في مجال الطيران ومشغلي الخدمات بارسال جميع بيانات المسافرين مسبقاً الى نظام التسجيل المخصص للمسافرين»، مشيرة إلى أنه تم إبلاغها بوجوب الالتزام عبر تعاميم عدة، بهدف حفظ جميع البيانات في مركز المعلومات الوطني.

وأكدت أنه «لن يتم الترخيص بالتشغيل أو إعادة رخصة التشغيل أو منح التصريح للجداول الصيفية أو الشتوية وجدول الحج والعمرة، إلا بعد توفير ما يفيد التزام الربط مع النظام وفق نموذج مخصص لهذا الغرض، مع التزام جميع التعليمات الصادرة في هذا الشان، والتي تشمل شهادة التزام تطبيق نظام تسجيل المسافرين».

ونوهت الهيئة إلى ضرورة التواصل مع المركز الوطني لخدمات أمن المسافرين في حال وجود ملاحظات أو استفسارات متعلقة بإرسال البيانات إلى نظام تسجيل المسافرين، موضحة أن «منصة نظام تسجيل المسافرين في المركز الوطني لخدمات أمن المسافرين والمرتبطة في مركز المعلومات الوطني مهيأة لاستقبال الملاحظات والاستفسارات ذات الصلة بإرسال البيانات الى النظام».

وأضافت الهيئة أنه «يستوجب على جميع الشركات الوطنية الارتباط في خدمة يقين، لضمان تسحيل بيانات الهوية للمسافرين على الرحلات الداخلية بالشكل الصحيح وفق متطلبات المركز الوطني لخدمات أمن المسافرين، فعدم التزام التسجيل والسفر الداخلي من دون رقم وثيقة يتسبب في ضعف الخدمات والربط الإلكتروني».

وشددت أيضاً على الناقلات الوطنية توفير بيانات الرحلات اليومية إلى قطاع تقنية المعلومات عبر إرسال بيانات الرحلات وأعداد المسافرين وتحديثها بشكل آلي ولحظي من أنظمة الشركات إلى جميع المطارات المعلوماتية، بغرض تكوين قاعدة بينات متكاملة تساهم في رفع كفاءة المطارات وجودة الخدمات. لافتة إلى أنه سيتم فرض غرامات وعقوبات على الشركة التي لا تلتزم التعليمات الصادرة.

وأكدت الهيئة على الناقلات الجوية ووكلائها العاملين في مطارات المملكة، بضرورة التأكد من وجود تذاكر عودة أو مواصلة مؤكدة الحجز وغير قابلة للاسترجاع النقدي أو الإلغاء قبل نقل المعتمرين إلى المملكة، مشيرة إلى أنها لاحظت أن تذاكر بعض المعتمرين عند مغادرتهم المملكة غير مؤكدة الحجز، أو تم إلغاؤها، أو لا أساس لها، ما يسبب معاناة للمعتمرين، لذا يتوجب على الناقلات الجوية ووكلائها التأكد من وجود تذاكر طيران، علماً أنه ستكون الشركات الناقلة مسؤولة مسؤولية كاملة عن جميع الالتزامات الناتجة من عدم مغادرة المعتمرين في الوقت المحدد لهم، والإضرار التي ستتبع ذلك في حال تأخرهم.