الملك سلمان يدشن المرحلة الأولى من منظومة مشاريع «وعد الشمال»

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز
طريف - «الحياة» |

دشن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أمس (الخميس) في محافظة طريف، بحضور ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، المرحلة الأولى من منظومة مشاريع مدينة وعد الشمال الصناعية، ووضع حجر الأساس لمشاريع ومرافق المرحلة الثانية للمدينة.


واستقبل خادم الحرمين الشريفين، لدى وصوله مقر الحفلة أمير منطقة الحدود الشمالية فيصل بن خالد بن سلطان، ووزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح، ووزير النقل الدكتور نبيل العمودي، ونائب وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون التعدين المهندس خالد المديفر. وشاهد خادم الحرمين الشريفين والحضور عرضاً مرئياً عن منظومة مشاريع «وعد الشمال».

وقال وزير النقل في كلمة خلال الحفلة: «اليوم في (وعد الشمال) نشهد واحداً من أهم مشاريع الوطن والذي تحقق بتوجيهاتكم، وكان نتيجة للشراكة والتكامل بين منظومة الطاقة والصناعة والتعدين ومنظومة النقل والخدمات اللوجستية، من خلال برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية أحد أهم برامج رؤية المملكة 2030».

وأكد أن الشركة السعودية للخطوط الحديدية (سار) من أبرز الشركاء الاستراتيجيين في تنفيذ وتشغيل المشروع التنموي لمدينة وعد الشمال، وجاء الاهتمام من الشركة في المساهمة بتطوير وتأسيس مدينة وعد الشمال الصناعية من خلال ربط المدينة بشبكة خطوط حديدية بقطار الشمال، وتخصيص خط يبلغ طوله 1550 كيلومتراً، الأطول في الشرق الأوسط بمقطورات مخصصة لنقل المعادن، لتصبح الشريان الاستراتيجي لنقل وصناعة التعدين بالمملكة.

وأشار إلى أن شركة سار ستستمر بتقديم خدماتها بتوفير عدة مرافق في مدينة وعد الشمال الصناعية عبر خط حديدي يتصل بالشبكة الحديدية لقطار الشمال، إضافة إلى العمل على تنفيذ وصلة لربط معامل الكبريت المصهور التابعة لشركة أرامكو السعودية في منطقة واسط وبري وإلى مدينة رأس الخير على الساحل الشرقي.

وأوضح العامودي أن قطارات «سارة» للمعادن تسهم كرافد اقتصادي من خلال الاستخدام الأمثل لشبكة الخطوط الحديدية في النقل بين مناطق المملكة ومنها على سبيل المثال ترشيد كفاءة الطاقة وحماية البيئة، وتوفير ما نسبته 70 في المئة من وقود الديزل الذي تحتاجه الشاحنات لنقل الكميات نفسها من مدينة وعد الشمال واليها، إضافة إلى تخفيف العبء عن الطرق العامة والمحافظة على بنيتها التحتية مدة أطول، والحد من حوادث الطرق، إذ يزيح قطار التعدين أكثر من 70 ألف شاحنة شهرياً عن الطرق. ولفت العامودي إلى أنه منذ بدء تدشين نقل المعادن بالقطارات في عام 2011 وحتى اليوم، تمكنت قطارات شركة سار من نقل أكثر من 37 مليون طن من الفوسفات، والبوكسايت، والكبريت المصهور، وحمض الفوسفوريك، ووصل عدد الشحنات التي تخص مدينة وعد الشمال إلى ما يقارب مليوني طن.

وتسلم خادم الحرمين الشريفين هدية تذكارية قدمها وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد نيابة عن شركاء الإنجاز في مشاريع وعد الشمال، ثم سلم الملك سلمان المستشار في الديوان الملكي الأمير فيصل بن تركي بن عبدالعزيز، وشاح الملك عبدالعزيز نظير إسهاماته وجهوده المميزة التي بذلها ليضع هذا الحلم - مشاريع وعد الشمال - على طريق الإنجاز، فضلا عن إنجازاته المتعددة والمتميزة بوزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية.