«المؤشر» يكسر حاجز 7900 نقطة للمرة الأولى في آخر 24 جلسة

الأسهم الأعلى سعراً في السوق .
الرياض - عبده المهدي |

واصل المؤشر العام للسوق المالية السعودية (تداول) ارتفاعه التدريجي للجلسة الخامسة على التوالي، ليكسر حاجز 7900 نقطة للمرة الأولى في الـ 24 جلسة الأخيرة، ومنذ نهاية تعاملات 31 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي وقت أن كانت قراءته 7907 نقاط، جاء ذلك نتيجة تحسن الطلب على الأسهم بعد تراجعها في جلسة أول من أمس، وأنهى المؤشر العام جلسة أمس صاعدا إلى 7916.79 نقطة في مقابل 7845.02 نقطة أول من أمس، بزيادة 71.77 نقطة نسبتها 0.91 في المئة، وبإضافة الزيادة الأخيرة ترتفع مكاسب المؤشر منذ مطلع العام إلى 690 نقطة تعادل 9.55 في المئة عند المقارنة بنهاية تعاملات 2017 البالغة 7226 نقطة.


أما عن الإجماليات، فنجد ارتفاعا في معدلات الأداء التي تشمل قيمة الأسهم المتداولة وكميتها وعدد الصفقات، إذ صعدت السيولة المتداولة بنسبة 36 في المئة إلى 4.4 بليون ريال، في مقابل 3.2 بليون ريال، وصعد عدد الصفقات المنفذة بنسبة 21 في المئة إلى 138 ألف صفقة في مقابل 114 ألف صفقة، ارتفع معها متوسط الصفقة الى 1152 صفقة بنسبة ارتفاع 1.01 في المئة، بينما ارتفعت الكمية المتداولة بنسبة 22 في المئة إلى 159 مليون سهم، في مقابل 130 مليون سهم لليوم السابق.

وشهدت جلسة أمس التداول بأسهم 187 شركة، ارتفعت أسعار أسهم 116 شركة، وهبطت أسعار أسهم 55 شركة، واستقرت أسهم 16 شركة، لترتفع القيمة السوقية للأسهم المدرجة إلى 1.875 تريليون ريال (500 بليون دولار) بزيادة 19.4 بليون ريال (5.2 بليون دولار) نسبتها 1.05 في المئة.

وطاول الصعود مؤشرات 16 قطاعاً من السوق، بقيادة مؤشر قطاع الخدمات التجارية المرتفع 1.76 في المئة إلى 4425 نقطة، تلاه مؤشر إنتاج الأغذية المرتفع 1.61 في المئة الى 3995 نقطة، ثم مؤشر المواد الأساسية بزيادة 1.40 في المئة الى 5534 نقطة.

وسجل مؤشر الأدوية رابع أكبر زيادة نسبتها 1.4 في المئة الى 3925 نقطة، تلاه مؤشر السلع الرأسمالية الصاعد بنسبة 1 في المئة الى 4050 نقطة، تبعه مؤشر المصارف المرتفع 0.95 في المئة.

وبلغت مكاسب مؤشر المرافق العامة 0.93 في المئة الى 3376 نقطة، تلاه مؤشر الرعاية الصحية بزيادة نسبتها 0.66 في المئة، وسجل مؤشر العقارات أقل زيادة نسبتها 0.22 في المئة. وفي المقابل تراجعت مؤشرات 4 قطاعات، كان أكبرها خسارة مؤشر التأمين الهابط بنسبة 0.77 في المئة الى 4029 نقطة، تلاه مؤشر الطاقة المتراجع بنسبة 0.26 في المئة الى 5048 نقطة، ثم مؤشر تجزئة الأغذية بخسارة نسبتها 0.22 في المئة، فيما سجل مؤشر تجزئة السلع الكمالية أقل خسارة نسبتها 0.02 في المئة الى 6966 نقطة.

وبنهاية تعاملات أمس، تصدر سهم «الإنماء» قائمة الأسهم لجهة السيولة المتداولة منه التي بلغت 823 مليون ريال، شكلت 19 في المئة من السيولة المتداولة في السوق، جاءت من تداول 6.8 مليون سهم نسبتها 4.3 في المئة، ارتفع سعره خلالها بنسبة 1.17 في المئة الى 121.40 ريال.