تباطؤ نمو الوظائف الأميركية في نوفمبر

تباطأ نمو الوظائف الأميركية (رويترز)
واشنطن (رويترز) |

تباطأ نمو الوظائف الأميركية في تشرين الثاني (نوفمبر) مما ينبئ ببعض الانحسار في وتيرة النشاط الاقتصادي قد تدعم التوقعات بعدد زيادات أقل لأسعار الفائدة في 2019.


جاء تقرير وزارة العمل الشهري عن الوظائف المُتابَع عن كثب وسط تراجعات حادة للأسهم الأميركية وانقلاب جزئي لمنحنى العائد الأميركي مما يؤجج المخاوف من ركود اقتصادي.

وزادت الوظائف غير الزراعية 155 ألف وظيفة الشهر الماضي مع تعيين شركات الإنشاءات لأقل عدد من العمال في ثمانية أشهر وذلك على الأرجح بسبب درجات حرارة أقل من المعتاد لذلك الوقت من السنة. وتقرر تعديل بيانات أيلول (سبتمبر) وتشرين الأول (أكتوبر) لتظهر 12 ألف وظيفة أقل عن التقديرات السابقة.

كان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا زيادة الوظائف 200 ألف وظيفة في تشرين الثاني (نوفمبر). واستقر معدل البطالة دون تغيير قرب أدنى مستوياته في 49 عاما عند 3.7 في المئة.

وزاد متوسط أجر الساعة ستة سنتات بما يعادل 0.2 في المئة في تشرين الثاني (نوفمبر) بعد ارتفاعه 0.1 في المئة في تشرين الأول (أكتوبر). وبهذا تصبح الزيادة السنوية في الأجور 3.1 في المئة وهي القفزة ذاتها المسجلة في أكتوبر وكانت الأكبر منذ ابريل 2009. وقلصت الشركات ساعات العمل ليصبح متوسط أسبوع العمل 34.4 ساعة من 34.5 ساعة في أكتوبر.

إلى ذلك، استقر الدولار الجمعة بعد انخفاض كبير في الوقت الذي ألقت فيه المخاوف من تباطؤ النمو العالمي بظلالها على تنامي التكهنات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي "البنك المركزي الأميركي" ربما يشير قريبا إلى هدنة في دورة رفع الفائدة المستمرة منذ ثلاث سنوات.

وقال رئيس مجلس الاحتياطي جيروم باول الأسبوع الماضي إن أسعار الفائدة الأميركية تقترب من مستويات محايدة، وهو ما فسرته الأسواق كتلميح إلى إبطاء وتيرة الزيادات.

تلقت تلك الآمال دفعة جديدة الليلة الماضية بعد أن قالت صحيفة وول ستريت جورنال إن مسؤولي المركزي الأميركي يدرسون ما إذا كانوا سيلمحون إلى اتباع نهج الانتظار والترقب بعد زيادة مرجحة لأسعار الفائدة في اجتماعهم يومي 18 و19 ديسمبر. واستقر مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من العملات المنافسة، عند 96.83. لكن على أساس أسبوعي، يتجه الدولار لتسجيل أكبر انخفاض في أكثر من شهرين. واستقر الدولار الجمعة مقابل اليورو عند 1.1371 دولار. ومقابل الين الياباني زاد الدولار 0.1 بالمئة إلى 112.79 ين.

واستقر الدولار الاسترالي عند 0.7216 دولار أميركي، بالقرب من أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع 0.7192 الذي بلغه الخميس.