أتلانتا يونايتد بطلاً للدوري الأميركي

أتلانتا توج أمام 73 ألف مشجع. ( أ ف ب)
أميركا - رويترز |

كلل أتلانتا يونايتد قصة صعوده المدهشة بالتتويج بلقب الدوري الأميركي للمحترفين لكرة القدم بعد الفوز 2- صفر على بورتلاند تيمبرز في النهائي أمام أكثر من 73 ألف مشجع وهو رقم قياسي.


ففي عامه الثاني فقط في المسابقة هيمن اتلانتا على منافسه في استاد مرسيدس بنز وسجل هدفا في كل شوط، وطمأن جوزيف مارتينيز أفضل لاعب في الدوري جماهير أتلانتا عندما افتتح التسجيل في الدقيقة 39 محرزا هدفه رقم 35 في الموسم. كما صنع المهاجم الفنزويلي هدفا في وقت مبكر بالشوط الثاني لزميله فرانكو إسكوبار.

وشكل الانتصار هدية وداع لمدرب أتلانتا جيراردو «تاتا» مارتينو الذي سيترك منصبه للانتقال لتدريب منتخب المكسيك كما تشير تقارير صحفية، وتم استبدال مارتينيز في الدقيقة 75 وسط تصفيق وحفاوة بالغة من الجماهير واختير بعدها أفضل لاعب في المباراة. وتحدث براد جوزان حارس أتلانتا عن أهمية اللقب للمدينة.

وقال لشبكة فوكس سبورتس: «إنه انتصار كبير للمدينة. هذه الجماهير تؤازرنا من اليوم الأول، وتابع: «بالنسبة لي شخصيا تقف خلفنا في كل اللحظات الكبرى. لا تدري أبدا متى تمر بهذه اللحظات مجددا»، وأشار جوزان إلى أن فريقه توقع أن يلعب بورتلاند مدافعا.

وتابع الحارس البالغ من العمر 34 عاما والذي لم يتعرض لأي محاولة خطيرة على مرماه حتى أحرز أتلانتا هدفه الأول: «كنا نعلم أننا في بعض الأحيان سنستحوذ كثيرا على الكرة. كنا فقط نتحين الهدف الأول وبعدها نجهز عليهم: «تغير الأهداف مسار المباريات. أجبرهم ذلك على تغيير خطة اللعب».