خادم الحرمين الشريفين يستقبل رئيس جمهورية باكستان الإسلامية

الرياض - «الحياة» |

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، في مكتبه بقصر اليمامة في الرياض أمس (الأربعاء)، رئيس جمهورية باكستان الإسلامية الدكتور عارف الرحمن علوي.


ورحب خادم الحرمين الشريفين بالرئيس الباكستاني في المملكة، فيما أبدى سعادته بلقاء خادم الحرمين الشريفين.

وجرى خلال الاستقبال، استعراض العلاقات الوثيقة بين البلدين، والسبل الكفيلة بتعزيزها في شتى المجالات، إضافة إلى المستجدات في المنطقة.

حضر الاستقبال أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز، ووزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد العيبان، ووزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور نزار مدني، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى باكستان نواف المالكي.

كما حضره من الجانب الباكستاني، المدير العام في وزارة الخارجية رخسانة أفضل، والقنصل العام بجدة شهريار أكبر خان، والسكرتير العسكري للرئيس العميد عامر أمين، والقائم بالأعمال محمد زيشان. من جهة أخرى، استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، في مكتبه بقصر اليمامة في الرياض أمس (الأربعاء)، كلاً من وزير الخارجية بجمهورية مصر العربية سامح شكري، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بجمهورية جيبوتي محمود علي يوسف، ووزير الخارجية والتعاون الدولي بجمهورية الصومال أحمد عيسى عوض، ووزير الخارجية بجمهورية السودان الديرديري محمد الدخيري، ونائب وزير الخارجية بالجمهورية اليمنية السفير محمد بن عبدالله الحضرمي، والأمين العام لوزارة الخارجية وشؤون المغتربين بالمملكة الأردنية الهاشمية السفير زيد مفلح اللوزي، الموجودين في الرياض لبحث إنشاء كيان للدول العربية والإفريقية المشاطئة للبحر الأحمر وخليج عدن.

ونقل الوزراء لخادم الحرمين الشريفين خلال الاستقبال تحيات وتقدير قادة دولهم، فيما حملهم الملك المفدى نقل تحياته وتقديره لأصحاب الجلالة والفخامة.

وجرى خلال الاستقبال الحديث عن آفاق التعاون بين الدول ودور إقامة الكيان في تعزيز الأمن والاستقرار والتجارة والاستثمار في المنطقة.

حضر الاستقبال وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد العيبان، ووزير الخارجية عادل الجبير، ووزير الدولة لشؤون الدول الأفريقية أحمد قطان.