شركات «الرعاية الصحية» تربح 753 مليون ريال خلال 9 أشهر

أرباح شركات قطاع الرعاية الصحية تراجعت خلال الربع الثالث بنسبة 65 في المئة. (الحياة)
الرياض - عبده المهدي |

تراجعت الأرباح الصافية لشركات قطاع الرعاية الصحية المدرجة في السوق المالية السعودية (تداول) خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي بنسبة 21.4 في المئة وبقيمة 205 ملايين ريال (54 مليون دولار) إلى 753 مليون ريال (201 مليون دولار) في مقابل 958 مليون ريال (255 مليون دولار) للفترة نفسها من العام 2017.


وبلغت محصلة أرباح شركات القطاع عن الربع الثالث 180 مليون ريال في مقابل 297 مليوناً للربع المماثل من العام الماضي، بنسبة تراجع 65 في المئة، وفي مقابل 209 ملايين ريال للربع الثاني السابق، بنسبة تراجع 14 في المئة.

وحققت شركات قطاع الرعاية الصحية تبايناًَ في أدائها، بحسب حجم رأس المال كل شركة في القطاع، وجاءت شركة المواساة للخدمات الطبية في صدارة شركات القطاع بعد استحواذها على 37 في المئة من أرباح شركات القطاع عن الأشهر التسعة الأولى، بما يعادل 275 مليون ريال في مقابل 238 مليون ريال، بنسبة ارتفاع 15.4 في المئة، فيما بلغ إجمالي الربح 611 مليون ريال في مقابل 501 مليون ريال للفترة نفسها من 2017 بنسبة ارتفاع 22 في المئة، وصعد الربح التشغيلي بنسبة 16 في المئة إلى 305.4 مليون ريال في مقابل 263 مليون ريال، ارتفعت معها ربحية السهم إلى 2.75 ريال في مقابل 2.38 ريال، وزادت إيرادات المواساة عن الأشهر التسعة الأولى إلى 1.263 بليون ريال، في مقابل 1.075 بليون ريال بنسبة زيادة 17.4 في المئة.

وعزت الشركة الزيادة في الإيرادات المتحققة نتيجة استمرار نمو إيرادات فرع الشركة في الرياض فضلاً عن إضافة أقسام تخصصية جديدة والتوسع في تشغيل عيادات التخصصات الفرعية في فروع الشركة مع استمرار الكفاءة في تشغيل الأصول المتاحة والتطوير المستمر للأنظمة الطبية العاملة في خدمة المراجعين وتحسين بعض الشروط التعاقدية مع عملاء الشركة

وبلغت أرباح شركة المواساة عن الربع الثالث 81 مليون ريال في مقابل 77 مليون ريال للربع الثالث من العام الماضي، بنسبة ارتفاع 5.4 في المئة، وفي مقابل 88 مليون ريال للربع الثاني 2018 بنسبة تراجع 8 في المئة، وأرجعت الشركة الإنخفاض في صافي الربح إلى زيادة المصاريف التشغيلية وغير التشغيلية نتيجة البدء في تشغيل فرع الشركة الجديد بمدينة الخبر خلال الربع الحالي.

وحلت شركة الشرق الأوسط للرعاية الصحية (المستشفى السعودي الألماني) في المرتبة الثانية باستحواذها على 21.2 في المئة من أرباح القطاع عن الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي، بما يعادل 142 مليون ريال في مقابل 237 مليوناً للفترة نفسها من العام الماضي بنسبة تراجع 40 في المئة، تراجعت معها ربحية السهم الى 1.54 ريال في مقابل 2.57 ريال، وهبط اجمالي الربح الى 389 مليون ريال في مقابل 452 مليون ريال، بنسبة تراجع 14 في المئة، فيما هبط الربح التشغيلي بنسبة 37 في المئة الى 139 مليون ريال في مقابل 222 مليون ريال للأشهر التسعة الأولى من العام الماضي، وتراجعت مبيعات الشركة الى1.08 بليون ريال في مقابل 1.097 بليون ريال بنسبة تراجع 1.6 في المئة .

وأعادت الشركة انخفاض صافي الربح للفترة الحالية مقارنة بالفترة السابقة إلى انخفاض أعداد مرضى العيادات الخارجية إضافة إلى التقدم البطيء نسبيا لمستشفى حائل وعيادات بيفرلي في جدة كما كان متوقعاً من إدارة الشركة، ومصروفات ما قبل التشغيل ومصروفات بداية التشغيل والنفقات الرأسمالية لعيادات بيفرلي التي أدت الي زيادة المصروفات التشغيلية وغير التشغيلية للشركة والذي كان مقدراً مسبقاً وفقا لخطة التشغيل بالشركة، وزيادة في تكاليف المبيعات والنفقات الإدارية نتيجة الزيادة في رسوم العمالة.

وبلغت الأرباح الصافية لشركة الشرق الأوسط للرعاية الصحية عن الربع الثالث من العام الحالي 20.2 مليون ريال في مقابل 64.8 مليون ريال للربع الثالث 2017 بنسبة تراجع 69 في المئة، وفي مقابل 34.3 مليون ريال للربع الثاني 2018 بنسبة تراجع 41 في المئة.

أما شركة دله للخدمات الصحية القابضة فجاءت ثالثة، واستحوذت على 15 في المئة من أرباح القطاع بما يعادل 109.3 مليون ريال في مقابل 232 مليون ريال للاشهر التسعة الأولى من 2017 بنسبة تراجع 53 في المئة، تراجعت معها ربحية السهم الى 1.85 ريال في مقابل 3.93 ريال، وبلغ إجمالي الربح 326 مليون ريال في مقابل 411 مليون ريال بنسبة تراجع 21 في المئة، وبلغت الأرباح التشغيلية 113 مليون ريال في مقابل 233 مليون ريال بنسبة تراجع 53 في المئة.

وعزت الشركة انخفاض صافي الربح خلال الأشهر التسعة مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي إلى الانخفاض في عدد مرضى العيادات والتنويم لمستشفى دلة النخيل، إضافة إلى التسارع البطيء نسبيا لإيرادات مستشفى نمار مع بداية التشغيل كما هو متوقع من إدارة الشركة، في حين حققت الشركة أرباحا صافية عن الربع الثالث بلغت 33 مليون ريال في مقابل 77 مليون ريال للربع الثالث من العام الماضي بنسبة تراجع 58 في المئة، وفي مقابل 19 مليون ريال للربع السابق بنسبة زيادة 74 في المئة.

وجاءت الشركة الكيميائية السعودية رابعة باستحواذها على 13 في المئة من أرباح القطاع بما يعادل 98 مليون ريال للأشهر التسعة الأولى من 2018 في مقابل 112 مليون ريال للفترة نفسها من العام الماضي بنسبة تراجع 12.4 في المئة، تراجعت معها ربحية السهم الى 1.55 ريال في مقابل 1.76 ريال، وصعد إجمالي الربح إلى 299 مليون ريال في مقابل 295 مليون ريال بنسبة صعود 1.4 في المئة، فيما هبط الربح التشغيلي بنسبة 3.7 في المئة الى 138 مليون ريال في مقابل 143 مليون ريال.

وحققت الشركة الوطنية للرعاية الطبية أرباحاً صافية بلغت 57.3 مليون ريال في مقابل 62 مليون ريال بنسبة تراجع 7.6 في المئة، تراجعت معها ربحية السهم الى 1.28 ريال في مقابل 1.38 ريال، أما شركة الحمادي للتنمية والاستثمار فحققت أرباحاً صافية بلغت 72 مليون ريال في مقابل 77 مليون ريال بنسبة تراجع 6.6 في المئة، تراجعت معها ربحية السهم الى 0.60 ريال في مقابل 0.64 ريال.