«وادا» تذهب إلى موسكو

أزمة منشطات موسكو اقتربت من النهاية. (أ ف ب)
باريس - أ ف ب |

أعلنت الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا) أنها ستتوجه غداً (الإثنين) إلى موسكو لإحضار بيانات فحوص الكشف عن المنشطات التي أجراها مختبر موسكو السابق خلال اعتماد نظام التنشط من قبل الحكومة الروسية بين 2011 و2015. وستكون هذه المرحلة، في حال تم التعامل بشكل جيد معها، خطوة مهمة على طريق حل نهائي للأزمة مع روسيا والتي انطلقت في نهاية 2014 مع الكشف عن المعلومات الأولى حول نظام فساد في رياضة ألعاب القوى الروسية والتي كلفتها عقوبات شديدة منذ نهاية 2015 لا يزال بعضها ساري المفعول حتى الآن، وبعد ذلك، كشفت التحقيقات التي جرت بناء على طلب الوكالة الدولية وجود نظام تنشط حقيقي ممنهج مع مشاركات قطاعات نافذة في الدولة بينها أجهزة المخابرات، وطالت 30 رياضة ونحو ألف رياضي، حسب النتائج التي خلص اليها المحقق الكندي ريتشارد ماكلارين.