محاكم الدرجة الأولى تصدر 48 ألف حكم خلال شهر

بلغ معدل الأحكام الصادرة يومياً خلال الشهر الماضي 2414 حكماً. (واس)
الرياض – «الحياة» |

كشفت وزارة العدل أن إجمالي الأحكام الصادرة من محاكم الدرجة الأولى (العامة، والأحوال الشخصية، والجزائية، والتجارية) خلال شهر ربيع الأول الماضي، فاق 48 ألف حكم.


وبلغ معدل الأحكام الصادرة يومياً خلال الشهر الماضي – وفقاً للتقرير البياني الشهري –2414 حكماً، شكلت الأحكام في قضايا الأحوال الشخصية 38 في المئة من إجمالي أحكام محاكم الدرجة الأولى.

وصدرت 64 في المئة من إجمالي الأحكام من محاكم ثلاث مناطق هي: مكة المكرمة، والرياض، والشرقية، فيما استمرت المناطق الثلاث بالتصدر في ترتيب المناطق على مستوى التصنيفات المختلفة (عامة، وأحوال شخصية، وجزائية، وتجارية)، فيما عدا أحكام الإنهاءات العامة، إذ احتلت المراتب الأولى كل من عسير، تلتها مكة المكرمة ثم القصيم.

وقالت وزارة العدل في بيان أمس: «شهد المرفق العدلي أخيراً، قفزات رقمية قلّصت من الإجراءات بما يسهم في تقليص مدد التقاضي، إلى جانب العديد من الحلول الأخرى التي تم العمل عليها ومنها إعادة التنظيم الداخلي داخل المحكمة، لتنظيم العمل القضائي بما ينعكس على الأحكام والعمل القضائي ككل وإكسابه المزيد من السرعة والجودة».

ولفتت الوزارة إلى أنها اعتمدت حلولاً رقمية ساهمت في تسريع عملية التقاضي، مثل اعتماد التبليغ الإلكتروني، ما كان يشكل هاجساً في تأخر الكثير من القضايا، إلا أن الأمر الملكي الكريم باعتماد الوسائل الإلكترونية في التبليغات القضائية قلص المواعيد وساعد في إنجاز القضايا.

يُذكر أن مشروع «استئناف بلا ورق»، أسهم في نقل القضية من محاكم الدرجة الأولى إلى محكمة الاستئناف إلكترونياً بشكل مباشر، ما قلص الوقت بشكل كبير جداً، فعلى سبيل المثال انتقال القضية يدوياً في محكمة الأحوال الشخصية في الرياض إلى محكمة الاستئناف كانت تأخذ حوالى شهر، أما الآن فتتم في اللحظة، وبالتالي يتفرغ القضاة في الدوائر للعمل والتأمل القضائي بما يفيد القضية ويخرج حكماً ناجزاً ومتقناً.