الملك سلمان يستقبل الأمراء ومفتي عام المملكة والعلماء وكبار المسؤولين وجمعاً من المواطنين

الرياض - «الحياة» |

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في قصر اليمامة بالرياض أمس (الاثنين) الأمراء، ومفتي عام المملكة، والعلماء وكبار المسؤولين وجمعاً من المواطنين الذين قدموا للسلام عليه.


وفي بداية الاستقبال، أنصت الجميع لتلاوة آيات من القرآن الكريم.

ثم تشرف الحضور بالسلام على خادم الحرمين الشريفين.

حضر الاستقبال، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز، والأمير سعد بن عبدالله بن عبدالعزيز بن تركي، والأمير تركي الفيصل بن عبدالعزيز، والأمير سعود بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير الدكتور عبدالرحمن بن سعود الكبير، والأمير محمد بن مشاري بن عبدالعزيز، ومستشار خادم الحرمين الشريفين الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز، والأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز والأمير عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز، والأمير مشاري بن سعود بن عبدالعزيز، ومستشار خادم الحرمين الشريفين الأمير فهد بن بدر بن عبدالعزيز، والأمير نواف بن محمد بن عبدالله، والأمير تركي بن فهد بن جلوي، والأمير فيصل بن سعود بن محمد، والأمير الدكتور سعود بن سلمان بن محمد، ورئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد، والأمير نهار بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن عبدالعزيز بن مشاري، والمستشار في الديوان الملكي الأمير بندر بن سعود بن محمد، والأمير الدكتور نايف بن ثنيان بن محمد، والمستشار في الديوان الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل، والأمير عبدالرحمن بن متعب بن ثنيان، والأمير فهد بن سعد بن عبدالله بن تركي، والأمير سعود بن عبدالله بن سعود، و الأمير سلمان بن سلطان بن عبدالعزيز، والأمير مشعل بن متعب بن ثنيان، والأمير سعود بن نواف بن سعود بن عبدالعزيز، ونائب أمير منطقة الرياض الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز والأمير طلال بن بندر بن ثنيان، والأمير ماجد بن ثامر بن ثنيان، والمستشار في الديوان الملكي الأمير عبدالله بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، والأمير فيصل بن تركي بن سعد، والأمير خالد بن طلال بن بدر بن سعود، والأمير سعود بن هذلول بن عبدالعزيز، والأمير عبدالرحمن بن نايف بن فيصل، والأمير فهد بن بندر بن ثنيان، والأمير عبدالرحمن بن محمد بن متعب.

من جهة أخرى، استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز في مكتبه بقصر اليمامة في الرياض أمس (الاثنين)، رئيس مجلس النواب العراقي محمد ريكان الحلبوسي، يرافقه عدد من أعضاء المجلس.

وتم خلال الاستقبال استعراض العلاقات الأخوية بين البلدين، وآفاق التعاون الثنائي بين مجلس الشورى ومجلس النواب العراقي.

حضر الاستقبال وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز، ورئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله آل الشيخ، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد العيبان، ووزير الخارجية عادل الجبير.

كما حضره من الجانب العراقي أعضاء مجلس النواب هشام عبدالملك، ونهلة جبار ونايف مكيف وشيروان ميرزا وحسين ماجد وعلي يوسف وفالح ساري وزياد الجنابي وسفير العراق لدى المملكة الدكتور قحطان الجنابي.