صدارة ليفربول في امتحان ولفرهامبتون

ليفربول لم يخسر حتى الآن. ( رويترز)
لندن - أ ف ب - |

يسعى ليفربول المتصدر للمحافظة على زخمه في الآونة الأخيرة محليا وقاريا عندما يخوض اليوم (الجمعة) امتحانا لا يخلو من صعوبة في مواجهة مضيفه ولفرهامبتون الذي حقق نتائج إيجابية في مواجهة الكبار هذا الموسم، في المرحلة الثامنة عشرة من بطولة إنكلترا لكرة القدم.


وكان ليفربول انتزع الصدارة قبل أسبوعين بفوزه اللافت خارج ملعبه على بورنموث برباعية نظيفة بينها ثلاثية لمهاجمه المصري محمد صلاح، مستغلا خسارة مانشستر سيتي أمام تشلسي صفر -2، أتبعها بفوز ثمين على نابولي الايطالي 1- صفر ليضمن بلوغه الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا حيث تنتظره مباراة قمة ضد بايرن ميونيخ الألماني منتصف شباط (فبراير) المقبل. ثم جاء الفوز الصريح على غريمه التقليدي مانشستر يونايتد 3-1 الأحد الماضي ليؤكد أن الفريق جاهز للمنافسة بقوة على اللقب الذي يلهث وراءه منذ عام 1990.

وليفربول هو الفريق الوحيد الذي لم يخسر حتى الآن علما بأن فريقا واحدا نجح في المحافظة على سجله خاليا من الهزائم طوال موسم واحد هو أرسنال عام موسم 2003-2004.

وأمل قلب دفاع ليفربول الكرواتي ديان لوفرن بنجاح فريقه في معادلة انجاز أرسنال بقوله «نأمل في المحافظة على سجلنا خاليا من الهزائم حتى نهاية الموسم والتتويج باللقب. بطبيعة الحال، التحدي كبير لكن سبب تواجدنا في صفوف ليفربول هو من أجل مواجهة هكذا تحديات».

واعترف مدرب ليفربول الألماني يورغن كلوب بصعوبة مهمة فريقه لا سيما أن ولفرهامبتون الصاعد هذا الموسم إلى دوري الدرجة الممتازة فاز في مبارياته الثلاث الأخيرة في الدوري بقوله: «ما حققه هذا الفريق في دوري الدرجة الأولى الموسم الماضي مدهش. انه فعلا فريق قوي. قام الفريق بتعزيز صفوفه مطلع الموسم الحالي واحتاج اللاعبون الجدد إلى بعض الوقت للتأقلم لكنه الآن فريق قوي جدا».