نيجيريا تعتقل قيادياً في «بوكو حرام» متهماً بالتخطيط لتفجيرات في 2015

كانو (نيجيريا) - أ ف ب |

أعلنت الشرطة في نيجيريا أنّها اعتقلت قيادياً بارزاً في جماعة «بوكو حرام»، متهماً بالتخطيط لتفجيرات في أبوجا أسفرت عن مقتل 18 شخصاً عام 2015. وأوضحت الشرطة في بيان أنها اعتقلت عمر عبد الملك وسبعة آخرين. وقتل 18 شخصاً وجُرح 41 آخرون في التفجيرات التي نفذت في شكل متزامن في 2 تشرين الأول (أكتوبر) 2015 قرب مركز للشرطة في كوجي ومحطة باصات في نيانيا.


وتقع كوجي قرب مطار ابوجا (40 كلم غرب مركز العاصمة)، وكان سجنها في ذلك الوقت يضم عشرات من مقاتلي «بوكو حرام» الذين اعتقلتهم الحكومة.

أما محطة الباصات في نيانيا شرق العاصمة فتعرضت لهجومين عام 2014. الأول في 14 نيسان (أبريل) أسفر عن مقتل 75 شخصاً، والثاني في 1 أيار (مايو) وأدرى إلى مقتل 16 شخصاً. وقتل أكثر من 27 ألفاً في شمال شرق نيجيريا منذ بداية تمرّد «بوكو حرام» عام 2009، كما أدى إلى نزوح حوالى مليوني شخص.