ويا يترك سان جيرمان

ويا لم يجد الفرصة الكافية في ظل زحمة النجوم. ( أ ف ب)
فرنسا - رويترز |

قال تيموثي ويا مهاجم الولايات المتحدة، ونجل الرئيس الليبيري جورج ويا أفضل لاعب كرة قدم في العالم عام 1995، إنه سيترك نادي باريس سان جيرمان حامل لقب دوري الدرجة الأولى الفرنسي ليخوض فترة إعارة لمدة ستة أشهر.


وذكرت وسائل إعلام بريطانية أن ويا (18 عاما) سينتقل إلى سيلتيك الاسكتلندي، وشارك ويا في ثلاث مباريات مع سان جيرمان هذا الموسم، إذ يملك فرصا محدودة في اللعب في ظل وجود أسماء لامعة في الهجوم مثل نيمار وكيليان مبابي وإدينسون كافاني، ووجه ويا الشكر لزملائه بالفريق الفرنسي وللطاقم التدريبي وللجمهور عبر رسالة بتطبيق انستجرام بعد أن احتضنوه كأحد أفراد العائلة، وقال ويا: «كانت هذه الأشهر عظيمة رغم أنني لم أشارك كثيرا، أنا ممتن دوما للفرص التي سنحت لي في بداية الموسم لأنها فتحت لي الكثير من الأبواب في فترة الانتقالات الشتوية. يحدوني الأمل عقب تلك الأشهر الستة أن أكون مستعدا للعودة لبارك دي برينس وان أقدم لكم كل شيء. أنا فخور لأنني من باريس»، ومنذ ظهوره الأول على الصعيد الدولي في آذار (مارس) الماضي، خاض ويا مباريات مع المنتخب الأميركي أكثر من سان جيرمان الذي يهيمن على الدوري الفرنسي هذا الموسم بعد أن حقق 15 انتصارا في أول 17 جولة.

وبات ويا، الذي لعب والده ضمن صفوف سان جيرمان وميلانو، رابع أصغر لاعب في تاريخ المنتخب الأميركي يسجل هدفا عندما هز الشباك في انتصار الولايات المتحدة 3-صفر على بوليفيا في أيار (مايو).