17 % تراجع في السيولة المتداولة بـ «بورصة الكويت»

|

حققت بورصة الكويت خلال تعاملات أمس تراجعا في معدلات الأداء التي تشمل قيمة الأسهم المتداولة وعدد الصفقات المنفذة والكمية المتداولة عند المقارنة بتعاملات اليوم السابق.


وسجل مؤشر السوق الأول أمس خسارة نسبتها 0.04 في المئة تعادل 2.01 نقطة هبوطا الى 5264.99 نقطة في مقابل 5267 نقطة الخميس الماضي، فيما سجل مؤشر السوق الرئيس أكبر زيادة بين المؤشرات نسبتها 0.17 في المئة تعادل 8.14 نقطة الى 4723.14 نقطة في مقابل 4715 نقطة، وصعد مؤشر السوق العام بنسبة 0.03 في المئة تعادل 1.29 نقطة هبوطا الى 50472.60 نقطة في مقابل 5071.31 نقطة لليوم السابق.

وبالنظر الى الإجماليات، نجد تراجع السيولة المتداولة أمس بنسبة 17 في المئة الى 14.1 مليون دينار في مقابل 17 مليون دينار لليوم السابق، وهبطت الكمية المتداولة بنسبة 17 في المئة الى 101 مليون سهم في مقابل 121 مليون سهم، وتراجع عدد الصفقات المنفذة الى 3836 صفقة في مقابل 4998 صفقة بتراجع 1162صفقة بنسبة 23 في المئة.

وتصدر سهم «جي اف اتش» قائمة الأسهم الرابحة، بعد ارتفاع سعره بنسبة 5.04 في المئة، وصولاً إلى 75 فلساً، من تداول 4.28 مليون سهم، قيمتها 314 ألف دينار، نُفذت من خلال 212 صفقة.

وحقق سهم «ميزان» أكبر خسارة بين الأسهم، بعد تراجع سعره بنسبة 3.11 في المئة، هبوطا إلى 499 فلساً، من تداول 1.27 مليون سهم، قيمتها 642 ألف دينار، جاءت من خلال 128 صفقة.

وسجل سهم «وطني» أكبر سيولة متداولة في البورصة بلغت 2.02 مليون دينار، تراجع سعره خلالها بنسبة 0.12 في المئة الى 833 فلساً.