غوارديولا: الخسارة أمام ليفربول تعني خسارة اللقب

السيتي كسب ساوثمبتون بثلاثية. (رويترز)
لندن - أ ف ب |

حذّر مدرب مانشستر سيتي غوارديولا لاعبيه من مغبة الخسارة في القمة المترقبة في الدوري الإنكليزي أمام المتصدر ليفربول يوم الخميس المقبل في الجولة الـ21، وقال: «نظراً لموقع ليفربول، نعرف أن خسارة المزيد من النقاط تعني أن الأمر انتهى، أنه (السباق نحو اللقب) قد حسم»، وأضاف: «سيصبح الأمر شبه مستحيل. بالطبع سيفقدون (ليفربول) نقاطاً لكن ليس الكثير منها».


وكان مانشستر سيتي حامل اللقب قلص الفارق مع ليفربول المتصدر إلى سبع نقاط، مستعيداً المركز الثاني بفوزه على ساوثمبتون في المرحلة العشرين بثلاثة أهداف في مقابل هدف، محققاً فوزه الثاني في آخر خمس مباريات له في الدوري، بعدما خسر ثلاث مرات في آخر أربع مباريات، قبل تفوقه على ملعب ساوثمبتون 3-1، ورفع سيتي رصيده إلى 47 نقطة، مستعيداً المركز الثاني بفارق نقطتين عن توتنهام الثالث، الذي خسر (السبت) أمام ضيفه ولفرهامبتون 1-3، خلف ليفربول المتصدر (54 نقطة) الفائز على أرسنال 5-1 في المرحلة ذاتها، وسجل أهداف سيتي الأحد الإسباني دافيد سيلفا (10) وجيمس وورد براوز خطأ في مرمى فريقه (45) والأرجنتيني سيرخيو أغويرو (45+3)، ولساوثمبتون الدنماركي بيار إميل هويبيرغ (37).

وأجرى غوارديولا خمسة تبديلات على التشكيلة التي خسرت في المرحلة الماضية أمام ليستر سيتي 1-2، كان أبرزها استبعاد لاعب الوسط البلجيكي كيفن دي بروين والألماني إيلكاي غوندوغان، بينما بقي مواطنه لوروا ساني احتياطياً، ودخل بدلاً من الجزائري رياض محرز (84).