«الفيفا»: قطر لا تستطيع استضافة 48 فريقاً .. وندرس استضافة دول مجاورة لبعض المباريات

رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم غياني إنفانتينو (تويتر)
دبي - «الحياة» |

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم ( فيفا) انه يدرس التوسع في عدد الفرق المشاركة في نهائيات كأس العالم 2022 إلى 48 فريقا.


وقال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم غياني إنفانتينو في مؤتمر رياضي في دبي أمس، إن «الفيفا» يدرس أيضا إمكانية استضافة بعض المباريات من قبل دول الجوار لدولة قطر المنظمة لأنشطة الجولة المقبلة من النهائيات.

وأضاف: «سوف يكون من الصعب على قطر وحدها استضافة جميع مباريات نهائيات كأس العالم حال التوسع في عدد الدول المشاركة».

وصوت «فيفا» في 2017 لصالح زيادة عدد الفرق المشاركة في كأس العالم من32 إلى 48 فريقاً بداية من 2026، لكن إنفانتينو أخذ يفكر منذ ذلك الوقت في إمكانية تطبيق الزيادة بدءا من 2022.

وقال: «إذا كان الناس يرون أنه سيكون من الجيد إقامة كأس عالم بمشاركة 48 فريقا فلماذا لا ندرس هذا الأمر قبل أربع سنوات على إقامة البطولة؟ لذلك نبحث مدى إمكانية توسيع البطولة إلى 48 منتخبا في 2022».

وتابع: «ستقام كأس العالم في قطر بمشاركة 32 فريقاً لكن لو كانت أمامنا فرصة لزيادة المنتخبات إلى 48 لإضفاء المزيد من السعادة على عشاق كرة القدم في العالم فإننا سنحاول ذلك، إذا استطعنا الاستعانة ببعض الدول المجاورة القريبة لاستضافة بعض المباريات في كأس العالم فإن هذا الأمر قد يكون مفيداً جداً للمنطقة والعالم بأسره».