وزارة الدفاع تختتم التمرين البحري المختلط «الموج الأحمر1» بالأسطول الغربي

الحضور يتابعون جانب من العرض العسكري. (واس)
الرياض - «الحياة» |

رعى رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول الركن فياض بن حامد الرويلي ورؤساء هيئة أركان القوات المشاركة وقادة القوات البحرية للدول المشاركة، فعاليات التمرين البحري المختلط (الموج الاحمر 1) التي اختتمت أمس (الخميس) وذلك في قيادة الأسطول الغربي.


وشمل التمرين بمشاركة الدول المطلة للبحر الأحمر «السعودية، الأردن، مصر، السودان، جيبوتي، واليمن ،الصومال» عددا من السيناريوهات المتنوعة، التي من شأنها رفع القدرة القتالية لمختلف العمليات البحرية وكذلك توحيد المفاهيم التكتيكية للقيادة والسيطرة.

وأوضح مدير التمرين العميد الركن علي بن أحمد الغانمي أنه يشارك في هذا التمرين العديد من القطع البحرية كالسفن والزوارق والمشاة والقوات الخاصة والغواصين بمشاركة من القوات الجوية المكلية السعودية بطائرات التايفون إضافة لمشاركة قطاع حرس الحدود السعودي بمجموعة من الزوارق وسفن الدول المشاركة داخل البحر والتدريب على الرماية على الأهداف البحرية والجوية بالإضافة إلى عدة فعاليات في الميناء وكذلك التدريب على المشبهات. وأكد مدير التمرين العميد الغانمي خلال تصريح صحافي أن هذا التمرين باكورة للعمل البحري المشترك وتعزيز الأمن البحري الإقليمي في منطقة البحر الأحمر الذي يعدّ من أهم الممرات البحرية التي تغذي معظم أنحاء العالم اقتصاديا راجياً أن يسهم هذا التمرين في رفع كفاءة القوات البحرية.