«حماس» تعتقل 5 أشخاص اقتحموا محطة تلفزيونية داعمة لـ «عباس»

غزة، القاهرة - «الحياة» |

اعتقلت حركة حماس خمسة أشخاص، للاشتباه في اقتحامهم محطة تلفزيونية داعمة للرئيس الفلسطيني محمود عباس.


وأكدت «حماس» أن الخمسة المعتقلين موظفون سابقون في السلطة الفلسطينية «وتم وقف مرتباتهم في الآونة الأخيرة»، فيما لم يصدر رد فعل من السلطة الفلسطينية.

وقالت وزارة الداخلية التي تسيطر عليها حماس في غزة إن «وزارة الداخلية والأمن الوطني لن تسمح لأحد بالعبث بحالة الاستقرار الأمني في قطاع غزة».

وكان أشخاص اقتحموا مكتب المحطة بغزة وحطموا كاميرات ومعدات تحرير وبث، فيما أنحى مسؤولو المحطة على الفور باللوم على «حماس» في هذا الهجوم.

في القاهرة، استقبل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أمس، نظيره الفلسطيني محمود عباس في القاهرة.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة المصرية بسام راضي، أن السيسي أكد خلال اللقاء «قوة العلاقات التاريخية التي تربط بين مصر وفلسطين»، حيث أشار إلى أن «القضية الفلسطينية ستظل لها الأولوية في سياسة مصر الخارجية، ومؤكدا استمرار مصر في بذل جهودها من أجل استعادة الشعب الفلسطيني لحقوقه المشروعة وفق مرجعيات الشرعية الدولية».

وشدد السيسي خلال اللقاء على «مواصلة مصر لجهودها الحثيثة مع الأطراف الفلسطينية من أجل تحقيق المصالحة الوطنية، والعمل على التغلب على جميع الصعوبات التي تواجه تلك الجهود بما يحقق وحدة الصف ومصالح الشعب الفلسطيني».

وأضاف المتحدث الرسمي، أن الرئيس الفلسطيني أعرب من جانبه عن خالص تقديره لجهود مصر ومواقفها التاريخية والثابتة في دعم القضية الفلسطينية، مشيدا في ذلك الإطار بالمساعي المصرية في إطار جهود تحقيق المصالحة بين الفصائل الفلسطينية.