برعاية خادم الحرمين الشريفين

أمير الرياض يكرّم المنشآت الفائزة بجائزة الملك عبدالعزيز للجودة

الرياض - محمد الشهراني |

يكرّم أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بن عبدالعزيز المنشآت الفائزة بجائزة الملك عبدالعزيز للجودة في دورتها الرابعة، اليوم (الاثنين) في مدينة الرياض. برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، يحفظه الله.


ومن المقرر أن يتم تكريم 26 منشأة حكومية وخاصة وغير ربحية فازت بالجائزة في دورتها الرابعة، وهي: وزارة الصحة في فئة الوزارات، كما فازت في فئة الهيئات الحكومية كل من المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وهيئة المدن الصناعية ومناطق التقنية. وفي فئة الجهات التابعة للوزارات حصدت الجائزة وكالة وزارة الحج والعمرة لشؤون الزيارة بالمدينة المنورة، وصندوق التنمية الصناعية السعودي.

كما فازت بالجائزة ضمن فئة التعليم العالي الحكومي الجامعة الإسلامية، وجامعة المجمعة، وكلية طب الأسنان بجامعة الملك عبدالعزيز. وحصلت على الجائزة كل من مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة، ومستشفى الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعي، ومستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، ومدينة الملك فهد الطبية في فئة القطاع الصحي الحكومي، بينما فاز مستشفى الموسى بالجائزة في فئة القطاع الصحي الخاص.

ونجحت كل من شركة العبيكان كمبيبلوك المحدودة، ومعمل تجزئة سوائل الغاز الطبيعي بينبع، والشركة العربية للبتروكيماويات (بتروكيميا)، والشركة الشرقية للبتروكيماويات (شرق) وشركة الزيت العربية السعودية (أرامكو) - معامل بقيق، في تحقيق الفوز بالجائزة ضمن فئة المنشآت الإنتاجية الكبيرة. كما فاز مصنع العبيكان للمنتجات البلاستيكية، وشركة العبيكان للطباعة والتغليف بفئة المنشآت الإنتاجية المتوسطة.واقتنصت شركة الاتصالات السعودية والشركة السعودية للكهرباء وشركة درعة للتجارة الجائزة في فئة المنشآت الخدمية الكبيرة، كما فازت عن فئة الجمعيات الخيرية: جمعية زمزم للخدمات الصحية التطوعية الخيرية بمنطقة مكة المكرمة، وعن فئة المنشآت غير الربحية: المعهد الوطني للتدريب الصناعي.

يذكر أن الدورة الرابعة من جائزة الملك عبدالعزيز للجودة شهدت جهوداً كبيرة قامت خلالها فرق العمل بتأهيل المنشآت المتنافسة لتخضع بعد ذلك لمراحل تقييم جادة وصعبة اتسمت بقدر عالٍ من الحيادية والمهنية، قدمت خلالها فرق التقييم أكثر من 2690 ساعة لتقييم المنشآت مكتبياً وميدانياً و400 ساعة دعم فني للمنشآت المتنافسة، وشارك في تلك الأعمال 42 مقيماً ضمن 14 فريق عمل متخصص، وتنافست على الجائزة أكثر من 300 منشأة، استكملت 134 منشأة لأغلب متطلبات الجائزة، ووصلت 40 منها للمراحل النهائية، لتحصل 26 منشأة فقط على الجائزة.